ملاحقة الفساد.. «نزاهة» بالمرصاد

ملاحقة الفساد.. «نزاهة» بالمرصاد

الأربعاء ٢٧ / ٠١ / ٢٠٢١
• التستر التجاري يضر بالاقتصاد

• منافسة غير مشروعة وزيادة في حالات الغش التجاري


• يسهم في نمو البطالة واحتكار المخالفين لبعض الأنشطة التجارية

• خلف كل تستر تجاري جرائم رشوة وغسل أموال

• تجاوزات أي مسؤول أو موظف سلوك فردي

تعمل هيئة الرقابة ومكافحة الفساد على حماية المال العام، ومحاسبة كل من يستغل وظيفته لتعطيل مشاريع التنمية أو الأنشطة الاستثمارية أو الإضرار بالمصلحة العامة بأي صورة كانت.

ويضر التستر التجاري بالاقتصاد، ويزيد على الدولة من أعباء الإنفاق، وله مخاطر أمنية واجتماعية، ويخلق منافسة غير مشروعة وزيادة في حالات الغش التجاري، ويسهم في نمو البطالة واحتكار المخالفين لبعض الأنشطة التجارية، ويجب علينا ابلاغ الجهات المعنية لمكافحته وضبط كل من تورط في مثل هذه الجرائم.

وخلف كل تستر تجاري كثير من الجرائم والمخالفات القانونية والمالية، ومنها جرائم الرشوة وغسل الأموال وتعمل هيئة الرقابة ومكافحة الفساد مع الجهات المعنية لمكافحة جميع صور وأنماط الفساد المالي والإداري.

وتوضح هيئة الرقابة ومكافحة الفساد أنها ماضية في تنفيذ اختصاصاتها المقررة نظاماً بكل حزم لكل من تسول له نفسه الإضرار بالمال العام.

ويعتبر تجاوزات أي مسؤول أو موظف، سلوك فردي لا يمثل الجهة التي يعمل بها بأي بصورة كانت، وتتعاون جميع الجهات الحكومية والخاصة مع الهيئة في سبيل تنفيذ مهامها واختصاصاتها المقررة نظاماً.
المزيد من المقالات
x