الرياض تتصدر والشرقية ثالثا.. 18 ألف مخالفة لتدابير كورونا في أسبوع

الرياض تتصدر والشرقية ثالثا.. 18 ألف مخالفة لتدابير كورونا في أسبوع

الاثنين ٢٥ / ٠١ / ٢٠٢١
سجلت إحصائية مخالفي الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية من فيروس كورونا «كوفيد - 19»، 18033 مخالفة، وذلك خلال الفترة من 4/‏‏6/‏‏1442هـ حتى 10/‏‏6/‏‏1442هـ، فيما كشفت وزارة الصحة عن رصد تزايد في تسجيل حالات الإصابة بكورونا، وهو ما يدعونا جميعا للحذر واليقظة، مشيرة ـ في الوقت ذاته - إلى أن الأمور بمجملها تحت السيطرة.

التقيد بالتعليمات


وأوضحت إحصائية نشرها حساب وزارة الداخلية، أمس، أن منطقة الرياض سجلت العدد الأعلى في مخالفات التدابير الاحترازية، بواقع 5343 مخالفة، تلتها منطقة مكة المكرمة بـ3028، ثم المنطقة الشرقية بـ2236، ومنطقة القصيم بـ1798، ومنطقة المدينة المنورة بـ1495، ومنطقة الباحة بـ1422، ومنطقة الجوف بـ1117، ومنطقة تبوك بـ521، ومنطقة حائل بـ391، ومنطقة عسير بـ318، ومنطقة الحدود الشمالية بـ204، ثم منطقة نجران بـ82 ومنطقة جازان 78. وشددت الوزارة على المواطنين والمقيمين بضرورة مواصلة الالتزام بالإجراءات الوقائية والتقيد بالتعليمات الصادرة من الجهات المعنية بهذا الشأن.

منحنى الإصابات

من جهته، كشف المتحدث الرسمي لوزارة الصحة د. محمد العبدالعالي، عن رصد تزايد في تسجيل حالات لإصابة بكورونا، إلا أن الأمور لا تزال في حدود السيطرة والتحكم، مشيرا إلى أن هذا الأمر يدعونا إلى رفع اليقظة والحذر بالتزامنا وتقيدنا بالإجراءات الاحترازية.

‏وأضاف، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية المقدم طلال الشلهوب أمس، إن منحنى الإصابات المؤكدة لا يزال في مستويات متدنية، ولكن رصدنا ارتفاعًا في آخر أسبوع بلغ 29 % عن الأسبوع الذي قبله، ولا نريد لهذا المنحنى أن يستمر بالتصاعد وذلك بتقيدنا بالاحترازات، مشيرا إلى أن الإصابة بفيروس كورونا‬ بعد اللقاح واردة، لأن الحصول على المناعة لا يأتي مباشرة بعد أخذ الجرعة.

الوصول للمناعة

‏وأوضح العبدالعالي أنه بعد الجرعة الأولى يحتاج الجسم من أسبوع إلى أسبوعين حتى يصل إلى بداية بناء المناعة داخل الجسم، كذلك بعد الجرعة الثانية سيحتاج من أسبوع إلى أسبوعين للوصول للمناعة العالية، التي تجعله في مستوى مقاوم ضد هذا الفيروس، مشيرا إلى تلقي 391643 شخصا اللقاح.

حالات التعافي

وحول الحالات الجديدة، بيَّن العبدالعالي، أنه جرى، أمس، تسجيل 186 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليصبح إجمالي عدد الحالات المؤكدة في المملكة 366371 حالة، من بينها 2080 حالة نشطة لا تزال تتلقى الرعاية الطبية، ومعظمهم حالتهم الصحية مطمئنة، منها 331 حالة حرجة.

وأضاف إن عدد المتعافين في المملكة وصل إلى 357939 حالة بإضافة 211 حالة تعاف جديدة، بينما بلغ عدد الوفيات 6352 حالة، بإضافة حالتي وفاة، لافتاً إلى أن الخدمات الصحية لا تزال تتواصل من خلال جميع المراكز والمنشآت التابعة لوزارة الصحة.

الحد من التجمعات

من جانبه، شدد المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية على أهمية التزام المواطنين والمقيمين بالإجراءات والتدابير الاحترازية والوقائية للمحافظة على هذه النتائج المميزة، والاستمرار في جهود مكافحة الجائحة، التي لا تزال تهدد الصحة العامة في كل أنحاء العالم.

وأبان أنه خلال الأيام الماضية أعلنت الجهات الصحية بالمملكة ارتفاعا في حالات الإصابة، بسبب تراخي البعض في تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية ومخالفة لائحة الحد من التجمعات أثناء إجازة نصف العام.

وأكد الشلهوب أن رجال الأمن سيتابعون الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية وضبط مخالفات عدم لبس الكمامة وضبط التجمعات المخالفة وفق ما يقع ضمن اختصاصها بتنفيذ التعليمات بحق المخالفين، وذلك في الأحياء السكنية ومواقع الاستراحات وغيرها من المناطق العامة، كذلك في القرى والهجر والمراكز لضبط أي مخالفات واتخاذ الإجراءات النظامية بحق مرتكبيها.

وقال إن الأرقام تشمل مخالفي لائحة الحد من التجمعات، العائلية وغير العائلية، والتجمعات العمالية، وللأغراض الاجتماعية ومخالفة عدم لبس الكمامة، وعدم الالتزام بمسافة التباعد الاجتماعي، ومخالفة تجمع المتسوقين بما يزيد على العدد المسموح به.

وحث المقدم طلال الشلهوب الجميع على المبادرة في حال مشاهدة أي مخالفة البلاغ على الرقم 999 في كل مناطق المملكة 911 في منطقتي مكة المكرمة والرياض.
المزيد من المقالات
x