معالجة 482 تشوها بصريا بوسط الهفوف

معالجة 482 تشوها بصريا بوسط الهفوف

الجمعة ٢٢ / ٠١ / ٢٠٢١
أزالت أمانة محافظة الأحساء ممثلة في وكالة البلديات «بلدية وسط الهفوف التاريخي»، 230 ملصقاً إعلانياً تجارياً مخالفاً لاشتراطات الترخيص البلدي، إضافةً إلى معالجة وضع 252 لوحة تجارية و30 ترخيصا مهنيا للمحال.

وأوضح أمين الأحساء م. فؤاد الملحم خلال جولة تفقدية لسير الأعمال الخدمية والتنفيذية والمشاريع المستقبلية ببلدية وسط الهفوف التاريخي، أن الأمانة تسعى، ووفق خططها ودراساتها المستمرة، إلى دعم المشروعات التطويرية والخدمية في أرجاء الحاضرة.


وأوضح أن الجولة شهدت حصر ومتابعة ما يتم تنفيذه من مشاريع وخدمات ومبادرات آنية ومستقبلية، بالإضافة إلى مناقشة الخطط والمشاريع القائمة واللاحقة لمبادرة أنسنة المدن والمحافظة على الهوية التراثية باعتبار مشروع تطوير وسط الهفوف التاريخي واحدا من المشاريع الهامة التي تقوم بها الأمانة حيث يسهم في ربط المعالم المعمارية التاريخية في قلب مدينة الهفوف النابض مع بعضها البعض كقصر إبراهيم وبيت البيعة والمدرسة الأميرية ومسجد الجبري وسوق القيصرية وشارع الحداديد.

وأكدت الأمانة على ضرورة تعاون مُلاّك المحال والمباني التجارية والمبادرة إلى تحقيق أهداف تطبيق الأنظمة والتعليمات خدمةً للصالح العام، والالتزام بتنفيذ الخطوات الصادرة في هذا الشأن بما يتضمن «إزالة الصفائح والأسقف الحديدية من واجهات المحال وأسطح المباني وفي الممرات والسكك التجارية الضيقة، رفع ومعالجة التمديدات العشوائية القائمة لغرض الإضاءة المحدثة في الواجهات والأسقف، إزالة اللوحات التجارية القديمة والتالفة وغير المستخدمة من على واجهات وأسطح المباني التجارية التي تُشكل تشويهاً بصرياً وخطورة على السلامة العامة، التزام أصحاب المستودعات المُخالفة لاشتراطات السلامة بإخلائها بصورة عاجلة، مراجعة المالك حدود البناء الخاص به «المُلكية» وذلك وفق المستندات الثبوتية والتأكد من عدم تجاوز خطوط التنظيم كالتعدي على الأملاك العامة من الأرصفة والطرقات، البدء التدريجي في معالجة وترميم وتأهيل واجهات المباني التالفة في موادها وطبقات الخرسانة بها والتي تُشكل الخطورة على السلامة العامة».
المزيد من المقالات
x