رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى يثق في إقامة الأولمبياد

رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى يثق في إقامة الأولمبياد

الجمعة ٢٢ / ٠١ / ٢٠٢١
* "اللقاح واستعدادات الرياضيين تجعل الأمور مختلفة هذا العام"

* التزام واسع النطاق بإقامة الألعاب الأولمبية المؤجلة


* ألعاب 2021 ستبدو مختلفة في ظل قيود كوفيد-19


قال سيباستيان كو رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى إن هناك "تصميما مطلقا" على إقامة أولمبياد طوكيو وإن وصول لقاحات كوفيد-19 وقدرة الرياضيين على المران تعني أن الموقف أفضل كثيرا مما كان عليه عندما تأجلت الألعاب العام الماضي.

ونفت الحكومة اليابانية تقريرا صحفيا اليوم الجمعة نقل عن مصدر لم يكشف عن هويته قوله قوله إن الألعاب سيتم إلغائها مع وجود أغلب مناطق اليابان في حالة طوارئ بسبب عدوى كوفيد-19، وقال كو إن الجميع ما زال يعمل صوب استضافة ناجحة للأولمبياد.

وأكد: "الحكومة في اليابان واللجنة المنظمة وبلدية طوكيو وكل الأطراف المعنية الأخرى - الاتحادات الدولية والرياضيين على الأخص - متحدون في التصميم على محاولة إقامة ألعاب آمنة".

وأوضح: "أنه تحد لكنه التحدي الذي يواجهه كل اللاعبين في هذه اللحظة ولهذا السبب لدي ثقة، والرؤى التي نملكها كاتحاد دولي - الرياضة الأولمبية الأولى - يمكنها تأكيد ذلك".

وتأجلت الألعاب من صيف 2020 في مارس الماضي بعد بدء الجائحة. لكن كو قال إن تغييرين كبيرين بعد مرور ما يقرب من عام جعلاه واثقا في انطلاقها كما هو مخطط في 23 يوليو.

وزاد: "في البداية هناك لقاح وكنا بعيدين للغاية عن مجرد التفكير في ذلك في هذه المرحلة العام الماضي. بدأ توزيع اللقاح وخلال الأشهر القليلة القادمة سيصبح متاحا بصورة أكبر.

وأضاف: "أعرف أن في هذه المرحلة (العام الماضي) كان الرياضيون يجدون صعوبة في الحفاظ على برامجهم التدريبية وكانت المسابقات بدأت في الخروج عن مسارها. الآن لديهم فرصة أكبر في المران والمشاركة في البطولات.. وأقيمت بطولات بالفعل داخل القاعات في ألعاب القوى هذا الموسم".

وتابع: "ولذلك ففي هذه اللحظة يوجد تصميم مطلق على إقامة الأولمبياد لكن في بيئة آمنة".

المزيد من المقالات