المرحلة الثانية.. كشط 9 شوارع بالجبيل

المرحلة الثانية.. كشط 9 شوارع بالجبيل

الخميس ٢١ / ٠١ / ٢٠٢١
بدأت بلدية محافظة الجبيل، أعمال المرحلة الثانية من تأهيل وتطوير محاور الطرق الرئيسية في المحافظة، وذلك في إطار تنفيذها برنامج تحسين المشهد الحضري، الذي أطلقته وزارة الشؤون البلدية والقروية، بهدف توفير بيئة حضرية ذات مستويات عالية للارتقاء بجودة الحياة في المدن السعودية.

وتشمل تأهيل وتطوير محاور الطرق الرئيسية في مرحلتها الثانية «شارع الجبل وشارع أبو بكر الصديق وشارع الأمير محمد بن فهد وشارع المغفور له الملك عبدالعزيز وشارع المدينة المنورة، وشارع الملك فيصل الغربي».


وأوضح رئيس بلدية محافظة الجبيل م. نايف الدويش، أن البلدية تستهدف من خلال تأهيل وتطوير محاور الطرق الرئيسية، ضبط وتحسين القطاعات العرضية للطرق الرئيسية لتحقيق التكامل مع المتطلبات التصميمية وتحسين أعمال السفلتة والرصف، وتوفير مسارات مبنية على دراسات وتصاميم مبتكرة تعالج المداخل والأرصفة بما يساعد على استمرارية ممرات المشاة خصوصًا لذوي الاحتياجات الخاصة، إضافة إلى التشجير والزراعة والإنارة وتنسيق الموقع وتنظيم مواقف السيارات.

وأشار إلى أنه تم البدء بكشط عدد 9 شوارع بالأحياء تمهيدا لسفلتتها وأعمال الدهان والتخطيط لها خلال الفترة القادمة في عدد من المواقع والشوارع في محافظة الجبيل، ضمن جهود البلدية في الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للسكان وتطوير الشوارع وجعلها أكثر انسيابية ومرونة وفق أفضل معايير ومواصفات إنشاء البنية التحتية.

وأوضح أن ذلك يأتي استمرارًا لجهود البلدية في رفع مستوى أداء الطرق في الأحياء الجديدة والداخلية، وتحقيقا لرضا مستخدميها من خلال تأمين انسيابية الحركة.

وقال م. الدويش: إنه تم تحسين تصاميم التقاطعات وتوفير إشارات ضوئية وتخطيط أرضي بما يضمن انسيابية حركة السيارات وتقليل الاختناقات المرورية، ورفع عوامل السلامة المرورية على المحاور الرئيسية وتحسين المشهد الحضري للمحافظة.
المزيد من المقالات
x