أندرسون يدعو اللاعبين لاحترام الإجراءات الاسترالية

أندرسون يدعو اللاعبين لاحترام الإجراءات الاسترالية

الخميس ٢١ / ٠١ / ٢٠٢١
دعا لاعب التنس كيفن أندرسون القادم من جنوب افريقيا لاعبي بطولة أستراليا المفتوحة للعبة إلى احترام الإجراءات الوقائية والاحترازية التي تطبقها السلطات المحلية في مدينة ملبورن بهدف احتواء العدوى بفيروس كورونا المستجد بعد أن اشتكى عدد من اللاعبين من الإجراءات.

ويخضع أكثر من 70 لاعبا وصلوا على متن ثلاث رحلات عارضة للحجر الصحي الإجباري ويحظر عليهم ممارسة أي تدريبات خارج غرفهم طوال 14 يوما قبل المشاركة في أولى البطولات الأربع الكبرى للموسم الحالي والتي تنطلق في ملاعب ملبورن بارك في الثامن من فبراير المقبل.


واشتكى بعض اللاعبين من صرامة هذه الإجراءات ومن نوعية الطعام وأمور أخرى وتعرض بعضهم جراء ذلك لانتقادات من جانب بعض الأستراليين الذين تقطعت السبل بالعديد من مواطنيهم في الخارج بسبب القيود الصحية.

وتعرض المصنف الأول عالميا الصربي نوفاك ديوكوفيتش لانتقادات بعد مطالبته بتخفيف قيود الحجر الصحي.

وأعتذر الإسباني روبرتو باوتيستا أجوت والفرنسية أليز كورنيه عن تعليقاتهم بهذا الخصوص مؤخرا في حين دعا أندرسون اللاعبين لتفهم الأوضاع التي يواجهها الأستراليون وتقدير جهودهم الهادفة لاحتواء العدوى.

وقال أندرسون (34 عاما) في تصريحات إذاعية في ملبورن: "بالفعل علينا احترام ما قامت به السلطات الأسترالية حتى الآن.. لقد قدموا تضحيات كبيرة من أجل الوصول لهذا الوضع حيث يسير سكان ملبورن في الشوارع بدون أقنعة".

ونجحت سلطات ولاية فيكتوريا التي تستضيف البطولة الكبرى الأولى للموسم في التصدي للجائحة إلى حد كبير.

ولليوم 15 على التوالي لم تسجل الولاية أي إصابة محلية بالعدوى بالفيروس.

وقالت اللاعبة اليونانية ماريا ساكاري المصنفة 22 عالميا إنها سعيدة بالسفر إلى أستراليا رغم خضوعها للحجر الصحي المشدد وإنها تتفهم الإجراءات.

وأضافت في تصريحات إذاعية "شكرا جزيلا لكم على السماح لي بدخول بلادكم في الوقت الذي كنتم لا تسمحون فيه بذلك لأحد".

المزيد من المقالات