«البريكست» يهدد الموسيقى الأوروبية

«البريكست» يهدد الموسيقى الأوروبية

الأربعاء ٢٠ / ٠١ / ٢٠٢١
قال أكثر من 100 موسيقي بريطاني من نجوم البوب ​​والروك، مثل: إد شيران وستينج ورودجر ووترز نجم فريق بينك فلويد، وإلتون جون، إلى نجوم الموسيقى الكلاسيكية، مثل: الموسيقار سايمون راتل، إن جولات الفنانين البريطانيين في أوروبا مُعرضة للخطر بسبب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي «البريكست».

وفي رسالة نشرتها «التايمز»، أمس، قال الموسيقيون إن الحكومة حنثت بوعدها بشأن التفاوض على سفر الموسيقيين دون تأشيرة داخل الاتحاد الأوروبي.


وكتبوا: «الاتفاق المبرم مع الاتحاد الأوروبي به فجوة هائلة فيما يتعلق بحرية الحركة الموعودة للموسيقيين؛ فكل مَن يقوم بجولة موسيقية أوروبية سيحتاج الآن إلى تصاريح عمل مكلِّفة وأطنان من المعاملات الورقية لمعداتهم»، وذكروا أن التكاليف الإضافية ستجعل العديد من الجولات مستحيلة، خاصة للموسيقيين الناشئين الشبان.

وحث الموسيقيون الحكومة على التفاوض بشأن صفقة متبادلة تسمح للفنانين المتجولين بالسفر دون معاملات ورقية.
المزيد من المقالات