الهلال يصارع وحيدا..!!

الهلال يصارع وحيدا..!!

الأربعاء ٢٠ / ٠١ / ٢٠٢١
يبدو أن فريق الهلال «الزعيم العالمي» يمر حاليا بفترة حرجة ومتأرجحة في جميع الجوانب حتى إن بدا لجماهيره متماسكا وصلبا..! والهلال الذي أرضى عشاقه وملايين محبيه في كل مكان بكأس آسيا للأندية الأبطال 2019م، وأعقبه بالدوري السعودي وكأس الملك جامعا ثلاثية مجد تاريخية تصعب على أي فريق غيره، محاصر في الأيام الفارطة بجملة من المشاكل العسيرة التي تكتنفه من كل جانب.! على رأسها المشاكل الفنية، وإصابة عدد من نجومه، وعدم القدرة على تعويضهم بالبديل الجاهز والمؤهل معنويا وفنيا لارتداء القميص الأزرق، فكم من لاعب ربما لم يفلح مع الهلال بسبب عدم قدرته على الانسجام مع الكتيبة الزرقاء..!!.

كما يواجه الهلال مشكلة اللاعبين الأجانب فمنذ رحيل «إدواردو» جابَهَ الأزرق تراجعا ملحوظا في مستوى كاريو، وقوميز قلب الأسد الذي طاب له المكوث في عرينه بينما يتعرض فريقه لنكبات فنية متلاحقة في الدوري السعودي لكرة القدم، وقبل ذلك الخروج من بطولة كأس الملك للموسم الحالي..!.


أما اللاعب الأرجنتيني «فييتو» فلم يقدم حتى الآن ما يدل على أنه صفقة ناجحة ومفيدة، بل على العكس تماما يظهر في كل مواجهة بمستوى أقل، وهو الذي جاء بسمعة كبيرة سبقته إلى الرياض.

ومن أشد العوائق التي تعترض مسيرة الزعيم، وقد لا يستطيع الفريق الخلاص منها، كثرة الأخطاء التحكيمية التي مني بها في عدد من المباريات الماضية!، مما سهل لمنافسيه اللحاق به وتقليص الفارق النقطي، لعل آخرها عدم احتساب ركلة جزاء هلالية ضد الأهلي في آخر دقائق المنازلة، الأمر الذي قصم ظهر الهلال وشل تقدمه، وبات مثقلا بمشاكل جمة تزيحه عن الحفاظ على اللقب رويدا رويدا!!.

وبالرغم من بيان إدارة الهلال بعد جملة من الأخطاء التحكيمية الواضحة إلا أن الهلال أصبح توأم تلك الأخطاء التي حيرت جميع المتابعين والمحللين التحكيميين..! وألقت بظلالها النفسي المحبط على اللاعبين، وأهدرت مجهودهم في ظل من يبرر تلك الأخطاء بقناعات غريبة تدعو إلى التساؤل عن سبب (كثرة) هذه الأخطاء في مباريات الهلال على وجه التحديد!!.

ويضاف إلى ذلك كله، تلك الحملات الإعلامية المكشوفة والسخيفة التي حولت الفنان والملحن إلى حكم كرة قدم بين ليلة وضحاها!.

ولاشك.. كلنا يتفهم أن الإطاحة برأس الهلال مطلب لكل المنافسين لتخلو لهم الساحة، ويتجدد الأمل بالخروج ببطولة على حساب حقوق الآخرين واجتهاداتهم، فهناك بعض الجماهير، التي لا تهتم بالأخطاء التي يتضرر منها المنافسون قدر اهتمامهم بحصول فريقهم على بطولة!!.

وإزاء ذلك كله.. أرى أن على إدارة الهلال تغيير طريقة تعاملها مع كافة الأمور، والبدء بمحاور تصحيحية قبل فوات الأوان، وقبل دخول الأزرق في نفق مظلم قد لا يستطيع الخروج منه!!.

@salhwar99
المزيد من المقالات
x