تهيئة أكاديميي طب جامعة الإمام عبدالرحمن بحثيا

تهيئة أكاديميي طب جامعة الإمام عبدالرحمن بحثيا

الأربعاء ٢٠ / ٠١ / ٢٠٢١
أكد رئيس جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل د. عبدالله الربيش أهمية الجهود التي تبذلها كلية الطب ممثلة بوكالة الدراسات العليا، والتي خطت خطوات واسعة في الفترة الماضية حققت فيها إنجازات تؤكد أهمية الكوادر الوطنية وما يمثله البحث العلمي، لافتا إلى وجود مئات الأبحاث الصغيرة التي قام ويقوم بها العديد من أعضاء هيئة التدريس، ويشاركون بتقديم أبحاثهم في الندوات والمؤتمرات المحلية والعالمية.

وقال عميد كلية الطب د. علي السلطان خلال اللقاء الختامي لبرامج البحث العلمي في مبنى كلية الطب الجديد، إن كلية الطب تحمل الريادة في التعليم الطبي والرعاية الصحية والبحث الملتزم بأخلاقيات المهنة حيث تتعهد بتخريج أطباء يمارسون مهنة الطب وفق تعاليم الإسلام وأخلاقيات المهنة. وذلك من خلال التطوير المستمر للمنهج كما تلتزم بتوفير عناية صحية عالية الجودة وتعزيز صحة المجتمع. كما تدعم وتشجع القيام بأبحاث رائدة في العلوم الأساسية والتطبيقية والإكلينيكية والمجتمعية ذات التميز، الإبداع، الأمانة، الشفافية، تحمل المسؤولية، التعاون، والعمل بروح الفريق.


وذكرت وكيلة الكلية للدراسات العليا والبحث العلمي د. خلود الغامدي أن رئيس الجامعة كرم أعضاء هيئة التدريس المشاركين في برنامج التهيئة البحثي، والذي استضاف نخبة من الباحثين للحديث عن رحلتهم البحثية والعقبات التي تجاوزوها والنصائح التي أثروا بها الحضور، وبلغ عدد المستفيدين من البرنامج 40 أستاذا مساعدا وطبيبا من ٢٢ قسما بكلية الطب.

وأشارت د. الغامدي إلى أن البرنامج عبارة عن محاضرات أسبوعية استمرت لمدة ٣ شهور، تطرقت إلى مواضيع عدة مهمة تعرف الأطباء على الإمكانات البحثية الهائلة التي توفرها الجامعة ومحركات البحث العالمية التي تشترك فيها الجامعة في سبيل تذليل الصعاب للباحثين وتوفير بيئة بحثية مشجعة بالتعاون مع عمادات الجامعة المساندة.
المزيد من المقالات
x