إلزام «المنصات التشاركية» بقصر التعامل المباشر مع العامل السعودي

إلزام «المنصات التشاركية» بقصر التعامل المباشر مع العامل السعودي

الأربعاء ٢٠ / ٠١ / ٢٠٢١
أصدر وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، م. أحمد الراجحي، قرارًا يقضي بإلزام المنصات الإلكترونية التشاركية بقصر التعامل المباشر على العامل السعودي فقط، وعدم التعامل مع العامل غير السعودي إلا من خلال المنشآت المشغلة.

ويهدف القرار إلى الحد من العمالة المخالفة، وإيجاد بيئة عمل مناسبة وممكنة للسعوديين بمجال العمل التشاركي في أنشطة مختلفة، وتحفيز استثمار رواد الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة لتغطية الاحتياج بشكل نظامي.


وأكدت الوزارة أن القرار يأتي ضمن مساعيها لتنظيم سوق العمل بما يواكب التطورات التي تشهدها المملكة على مختلف الأصعدة، ومن أبرزها أنماط العمل الحديثة، إذ يعد العمل من خلال المنصات الإلكترونية التشاركية من أبرز تلك الأنماط.

وعرَّف القرار المنصة الإلكترونية التشاركية بأنها أي تطبيق أو موقع إلكتروني يعمل كوسيط لتسهيل وصول الخدمات للمستهلك من خلال تَشارك الأصول المادية والبشرية مع الأفراد.

وسيدخل القرار حيز التنفيذ بعد 180 يومًا من نشره على موقع الوزارة، وستتخذ الوزارة جميع الإجراءات اللازمة لضمان التزام المنشآت بالقرار.
المزيد من المقالات
x