شاهد.. الدرس الأخير في حياة مُعلم الدمام

شاهد.. الدرس الأخير في حياة مُعلم الدمام

الاثنين ١٨ / ٠١ / ٢٠٢١
لم يكن يعلم أن درسه الذي جهزه عبر "منصة مدرستي"، سيكون الآخير، الذي حالَ القَدَر دون شرحه لطلابه، إذ وافته المنية في أول يوم من أيام الفصل الدراسي الثاني، وصعدت روحه لبارئها إثر سكتة قلبية.

سعيد النصر، معلم «حاسب آلى» من منسوبي ثانوية أبي سفيان بن الحارث بالدمام، كان وفيًا لطلابه طوال مسيرته، منحهم علمه، وكان من خِيرة المعلمين، لم يدخر جهدًا أو علمًا.


الحزن خيم على طلابه وزملائه المعلمين، الذين نعوه بقلوب يملؤها الحزن وعيون غطاها الدمع.
المزيد من المقالات