"نعيش التجربة سوا" .. حملة للتعريف بأهمية الارصاد في حياة المجتمع

"نعيش التجربة سوا" .. حملة للتعريف بأهمية الارصاد في حياة المجتمع



اطلق المركز الوطني للأرصاد اليوم الاحد حملة (نعيش التجربة سوا )، بهدف تعزيز علاقة المجتمع بمعلومات الأرصاد والمناخ وارتباطها بالنواحي الحياتية للمجتمع.


وتأتي هذه الحملة مع انطلاقة أعمال المركز الوطني للأرصاد كجهة مستقلة معنية بالطقس والمناخ في المملكة، وتستهدف الحملة جميع شرائح المجتمع والجهات المستفيدة من خدمات الأرصاد لتسليط الضوء على أهمية الأرصاد والمناخ وتعزيز الشراكة مع القطاعات المستفيدة بالإضافة الى قياس مستوى رضا المجتمع عن خدمات الأرصاد المقدمة

وتشمل الحملة على عدد من البرامج التوعوية والتثقيفية المختلفة منها فتح المجال للراغبين من المواطنين والمختصين التعرف عن قرب على اعمال الرصد ومتابعة الظواهر الجوية والتقنيات المستخدمة من خلال زيارة مرافق المركز في مناطق المملكة مع تطبيق الاحترازات الصحية المعنية بجائحة كورونا. كما يشمل برنامج الحملة التي تستفيد من جميع الوسائط الإعلامية والتوعوية للوصول الى أكبر شريحة ممكنة للتعريف بالمركز ومهامه الجديدة وتطلعاته وإيجاد علاقة مشتركة مع الجميع والاستفادة من مقترحات وأراء المهتمين لرسم مراحل التطوير التي سيشهدها تعزيزاً لأهمية الأرصاد وارتباطها الكبير بعوامل التنمية المستدامة وحياة واستقرار المجتمع، وقد أوكل للمركز مهاماً كبيرة تجسد اهتمام المملكة بهذا القطاع الحيوي.
المزيد من المقالات