أمير الشرقية بعد تلقيه الجرعة الثانية : اللقاح فرصة ذهبية

أمير الشرقية بعد تلقيه الجرعة الثانية : اللقاح فرصة ذهبية

الاحد ١٧ / ٠١ / ٢٠٢١


• العالم يتزاحم للحصول على اللقاح وبلادنا وفرته للجميع دون استثناء


• القيادة لولا ثقتهم بالأجهزة الصحية ما كانوا ليأخذوا شيء غير آمن

• نحن لا نجبر أحداً على أخذ اللقاح لكن لا يجب أن يكون هناك تشكيك

• أبطال الصحة قدموا تضحيات كبيرة وآداء مميز .. نشكرهم ونثمن عاليا تضحياتهم
تلقى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، اليوم، الجرعة الثانية من لقاح كورونا ، وذلك بعد 20 يوماً من تلقي الجرعة الأولى.

وقال سموه :"لم أشعر بأي شيء على الإطلاق في المدة من بداية تلقي الجرعة الأولى وحتى الثانية ، وعشت حياتي بشكل طبيعي ، لم يكن هناك أي أعراض سوى الأعراض التي تشعر بها عادة بعد أخذ اللقاحات مثل الشعور بألم قليل في اليد".
وأضاف سموه :"أتمنى من المشككين أن يرون قائد بلادنا وسمو ولي العهد قد حصلوا على اللقاء ، ولولا ثقتهم بالله عز وجل وثقتهم بالأجهزة الصحية التي تقدم هذا اللقاح ، ما كانوا ليأخذوا شيء غير آمن ، ولكن كل الدلائل تقول أن العالم يتزاحم حتى يحصل على هذا اللقاح ، وبلادنا ولله الحمد وفرت هذا اللقاح للجميع دون استثناء ، واعتقد أنها فرصة ذهبية جدا للجميع بأن يعملوا للحصول على اللقاح ، وكما سبق أن ذكرت نحن لا نجبر أحداً على أخذ اللقاح ، لكن لا يجب أن يكون هناك تشكيك ، إذا هو لا يرغب فهذا شأنه ، وعلى كل الأحوال أمل من الجميع أن يأخذوا العلم من المتخصصين".


وأشاد سموه بالأطقم الطبية وقال : أبطال الصحة قدموا تضحيات كبيرة وآداء مميز ، نشكرهم ونثمن عاليا تضحياتهم خلال هذه الجائحة.

وكان تلقى أمير المنطقة الشرقية، الجرعة الأولى من لقاح كورونا في 28 ديسمبر الماضي إعلاناً عن بدء حملة التطعيم بلقاح كورونا في المنطقة الشرقية.
المزيد من المقالات
x