الأنظمة الغذائية.. وصحة الإنسان

الأنظمة الغذائية.. وصحة الإنسان

الأربعاء ١٣ / ٠١ / ٢٠٢١
يتبع كثير من الناس أنظمة غذائية من أجل إنقاص الوزن والوصول إلى وزن مثالي، ولكن ليست كل الأنظمة الغذائية المتبعة صحية للجسم، فقد تترك أضرارًا بالغة أهمها نقص بعض الفيتامينات والمعادن الهامة وهو ما يؤدي بدوره إلى ضعف المناعة وتكون له آثار صحية ضارة، وفقًا لما ذكرته صحيفة «ديلى إكسبريس» الإنجليزية.

من جانبها، قالت أخصائية التغذية إليزابيث ستيوارت إن هناك خمسة أوجه قصور شائعة تتسبب فيها الأنظمة الغذائية الباهتة التي يتبعها بعض الناس لإنقاص الوزن، أهمها نقص فيتامين «د» والحديد والكالسيوم والأحماض الدهنية «أوميجا 3» وهو ما يضر بصحة الإنسان.


وتعدّ من علامات وعواقب النظام الغذائي غير الصحي، نقص فيتامين «د» والذي يلعب دورًا مهمًا في الوقاية من أمراض مثل السكر وارتفاع ضغط الدم والحساسية المفرطة تجاه الجلوكوز وغيرها، ونقص الكالسيوم والشعور بآلام في العضلات وتشنجات، بالإضافة إلى نقص فيتامين ب 12 المسؤول عن إنتاج خلايا الدم الحمراء بالجسم، والحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، ونقص الحديد، ونقص أحماض أوميجا 3 الدهنية المهمة لصحة القلب، وتتمثل في الأسماك الزيتية وزيت بذور الكتان وبذور اللفت وعين الجمل.
المزيد من المقالات
x