فرنسا: لا داعي لإغلاق المدارس رغم السلالة الجديدة

فرنسا: لا داعي لإغلاق المدارس رغم السلالة الجديدة

الأربعاء ١٣ / ٠١ / ٢٠٢١
قال كبير المستشارين العلميين للحكومة الفرنسية اليوم الأربعاء إنه لا داعي لإغلاق المدارس في البلاد لكن يتعين اتخاذ تدابير جديدة مشددة لإبطاء انتشار فيروس كورونا خاصة السلالة البريطانية منه.

وقال جان-فرانسوا ديلفريسي لراديو فرانس إنفو "نعتقد أن البيانات الإنجليزية الخاصة بالسلالة ليست حاسمة بما يكفي لتدفعنا للتوصية بإغلاق المدارس في فرنسا".


وأضاف أن المصابين بالسلالة البريطانية يمثلون نحو واحد بالمئة من الإصابات الجديدة بكوفيد-19 في فرنسا.

وتابع قائلا "التحدي الحالي ليس القضاء عليها وإنما إبطاء انتشارها عبر اتخاذ عدد من التدابير التقييدية".

ويجتمع الرئيس إيمانويل ماكرون صباح اليوم الأربعاء مع كبار الوزراء لبحث احتمال تشديد الإجراءات.
المزيد من المقالات
x