شهامة الشعب السعودي في داكار 2021

شهامة الشعب السعودي في داكار 2021

وصف عدد كبير من المتسابقين المشاركين في رالي داكار السعودية 2021، أن ما شاهدوه في هذه النسخة يعد أمرا استثنائيا، خاصة بعد أن وفرت لهم وزارة الرياضة كافة المتطلبات التي تريحهم أولا بأول، منذ وصولهم إلى المملكة وحتى يومنا هذا وهم يشعرون بالأريحية وكأنهم في بلدانهم، وكانت وزارة الرياضة قد قدمت استقبالا خاصا للمشاركين في المطار الأمر الذي أسعد الجميع، وشدد المشاركون على أن الإجراءات الوقائية لفيروس كورونا (كوفيد 19) تطبق بكل حذافيرها هنا في الرالي، وأكد أبطال الراليات أن ما وجدوه في ساحة الصيانة يعد أمرا من وحي الخيال وأشبه بخدمات (فندق 5 نجوم) كما وصفوه، فالخدمات تقدم بشكل سلس، والوجبات الغذائية متنوعة ومتجددة بشكل يومي ويتم توفير 3 وجبات للجميع من المتسابقين وفرق صيانتهم والطواقم الأخرى ووسائل الإعلام، إضافة إلى أنه تم تجهيز (دورات مياه) خاصة لذوي الاحتياجات الخاصة.

وبيَّن عدد من المشاركين أن ما شاهدوه من الشعب السعودي خلال المراحل يعد أمرا مثيرا للجنون، فقد أوضحوا أن للرياضة هذه شعبية كبيرة هنا في المملكة العربية السعودية، وذلك بعد أن شاهدوا حرص عدد كبير من السعوديين صغارا وكبارا على التواجد بشكل يومي لمتابعة الرالي بشكل مباشر من خلال صحراء المملكة، وأكد المتسابقون أن الشعب السعودي شعب كريم وطيب وفي حال وجدوا المشارك متعطلا يقومون بالمجيء إليه ومساعدته وتقديم الماء والشاي والقهوة له، ويستضيفونه حتى وصول فرق الصيانة الخاصة بالرالي.


استقبال حائل

استقبل عشاق الرياضات الميكانيكية المتسابقين فور وصولهم إلى حائل بالرقصات الترحيبية، وذلك من خلال تواجدهم في المناطق القريبة من نقطة النهاية بعد أن تابعوا المرحلة، وحرص عدد من الشباب السعودي المتواجد في حائل لمتابعة الرالي الأشرس في العالم على تقديم القهوة العربية والتمر للمتسابقين فور وصولهم إلى خط النهاية، الأمر الذي رسم البهجة على أوجه المشاركين، وقد أبدى عدد من المتسابقين إعجابه بالقهوة العربية، وكثير من المشاركين قد أعجبوا بالتمر ليقوم أحد المتواجدين بإهدائهم بعض التمر.

استضافة كريس

تعرض السائق الأيرلندي كريس ميكي أحد المشاركين في فئة المركبات الخفيفة SSV لعطل في إحدى المراحل، أدى إلى توقفه لانتظار وصول فريق الصيانة إلى موقعه لإصلاح الخلل، وتفاجأ المتسابق بعدد من الشباب السعوديين الذين كانوا متواجدين لمتابعة الرالي يتوقفون ويقومون بدعوته هو ومساعده للجلوس معهم وانتظار مركبة الصيانة، وقام الشباب بعمل القهوة العربية وتقديمها للمتسابق وتضييفهم لحين وصول شاحنة الصيانة، الأمر الذي جعل المشارك الأيرلندي في قمة سعادته مقدما شكره للمواطنين، وقال الأيرلندي «هذا الكرم غير مستغرب من الشعب السعودي، فقد شاهدنا عددا من المواقف المشابهة لهذا الموقف خلال مراحل الرالي».

روح رياضية

وثق المتسابق التشيكي بروكوب لحظة مساعدة السائق السعودي ياسر بن سعيدان له أثناء تعطله في إحدى المراحل، حيث توقف ابن سعيدان وسحب المتسابق التشيكي بسيارته ليبقيه في دائرة المنافسة، حيث قرر ابن سعيدان سحب بروكوب من وسط المرحلة إلى منطقة الصيانة حتى لا يسجل على منافسه انسحاب من الرالي، ووثق التشيكي لحظة مساعدة ابن سعيدان له عبر تسجيل مقطع فيديو وهو يسحبه من خلال شد حبل خاص لإنقاذه واصفا هذه اللحظة بالخيال نظرا لعدم توقف الكثير من المشاركين لمساعدته على خلاف ابن السعودية الذي فضل إنقاذه.

إشادة بالفريق الطبي

ونجحت الفرق الطبية في مناطق المملكة بإنقاذ عدد من المتسابقين، الذين تعرضوا لحوادث وإصابات خلال مراحل الرالي السابقة، وأكد المتسابقون أن الخدمة الطبية والرعاية الصحية مميزة جدا وسريعة، وتعرض عدد من المشاركين خلال هذه النسخة لعدد من الحوادث كما هو الحاصل في راليات داكار بنسخها الأخرى، وتم التعامل مع جميع الحالات بالشكل المطلوب ولله الحمد.

أجواء رائعة

وأعرب عدد من المتسابقين الأجانب عن سعادتهم لما شاهدوه في صحراء المملكة من تنوع التضاريس واختلاف الأجواء، وكان يوم الراحة في حائل قد شهد أجواء رائعة تناسب الراليات بعد أن هطلت الأمطار وازدادت الرعود والبروق، وانخفضت درجات الحرارة، ليقضي المتسابقون ليلة من أجمل ليالي الراليات بحسب وصفهم في صحراء المملكة.

بهجة الأطفال

وثقت عدسات المصورين اهتمام عدد من صغار السن والكبار بحضور ومتابعة رالي داكار السعودية 2021، الذي تستضيفه المملكة للمرة الثانية على التوالي، بعد أن حققت النسخة الماضية نجاحا كبيرا على كافة الأصعدة، وظهر عدد من الأطفال في هذه المرحلة وهم يتفاعلون مع المتسابقين خلال هذه المراحل، ما دفع عددا من المتسابقين لإعادة نشر الصور خلال منصاتهم الرسمية، وتفاعل عدد من صغار السن مع مراحل الرالي، وحرصوا على توثيقها عبر هواتفهم الشخصية.

متابعة دقيقة

وفي عدد من مناطق المملكة، التي مرت خلالها المراحل السابقة من الرالي، حرص عشاق الرياضات الميكانيكية على التواجد مبكرا في المناطق الصحراوية من أجل متابعة الرالي الأشرس عالميا، إذ فضلت بعض الجماهير الذهاب إلى الصحراء مبكرا منذ الفجر، على الرغم من برودة الجو، والجلوس هناك لمتابعة المتسابقين خلال مرورهم واستضافة مَنْ يتعطل وينتظر شاحنة الصيانة، ووثقت عدسات المصورين عددا من الجلسات، التي شهدت تواجد العائلات وهم يقومون بإعداد الشاي والقهوة ويتابعون الرالي.

منافسة مختلفة

ونشر الحساب الرسمي لرالي داكار فيديو أثناء مرور أحد المشاركين عبر فئة الدراجات النارية في إحدى المناطق، وكان يتواجد بها عدد كبير من الإبل، إذ أقدمت واحدة من الإبل بمسابقة السائق في مشهد رائع تم تداوله بشكل كبير عبر وسائل الإعلام المحلية والأجنبية.

تحدي السيارات الصغيرة

وفي يوم الراحة في منطقة حائل، حرص المشاركون على إقامة عدد من الفعاليات داخل منطقة الصيانة، التي يتواجد بها جميع المشاركين وفرقهم، إذ أجروا مسابقة مصغرة بواسطة سيارات رالي صغيرة الحجم، ووضعوا عددا من الحواجز لتخطيها، ليتفاعل العديد من المتسابقين معهم ويقومون بالمشاركة معهم وسط أجواء أخوية رائعة.
المزيد من المقالات
x