«ميلانو» قد تكون بؤرة «كوفيد - 19»

«ميلانو» قد تكون بؤرة «كوفيد - 19»

الثلاثاء ١٢ / ٠١ / ٢٠٢١
رغم توجيه أصابع الاتهام إلى الصين منذ بداية الأزمة الصحية العالمية، باعتبارها مصدر فيروس كورونا، فإن صحيفة «لا ريبوبليكا» الإيطالية ذكرت أن فريق أبحاث من جامعة ميلانو وجد أن امرأة تبلغ 25 عامًا كانت مصابة بالفيروس في إيطاليا في نوفمبر 2019، أي قبل أسابيع من الإعلان عن حالة الإصابة الأولى عالميًّا.

وكان الفريق الطبي قد أخذ عينة من جلد المريضة وتبيَّن فيها ظهور بقع حمراء على بشرتها، واتضح أن بعض أعراض الإصابة بالفيروس هو ظهور أمراض جلدية.


وقالت العضو بفريق الباحثين، أريون كونز: «في هذه المرحلة ليس بإمكاننا استثناء أي فرضية، لكن من المهم البدء في التحقيقات من حيث تشكلت البؤرة الأساسية لانتشار الفيروس؛ أي ووهان».

وشدد الباحثون أيضًا على احتمال نشوء الفيروس في منطقة مختلفة تمامًا عن المنطقة التي اكتُشف فيها في إقليم ووهان الصيني، مشيرين إلى ضرورة الاستمرار في التحقيقات.
المزيد من المقالات