الشرقية.. إقبال على الشواطئ والمتنزهات وسط خدمات متكاملة

تكثيف الرقابة الصحية على كافة المنشآت التجارية والغذائية

الشرقية.. إقبال على الشواطئ والمتنزهات وسط خدمات متكاملة

السبت ٠٩ / ٠١ / ٢٠٢١
تشهد الواجهات البحرية والحدائق والمتنزهات العامة والبرية بالمنطقة الشرقية إقبالا من قبل الزوار والأهالي خلال فترة إجازة منتصف العام الدراسي، وسط منظومة متكاملة من الخدمات المتكاملة.

توجيهات ومتابعة


وأكد المتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية محمد الصفيان، أن الأمانة أعدت خطة مسبقة وفق توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، ومتابعة سمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، وركزت الخطة على تهيئة جميع المرافق السياحية والمتنزهات والحدائق العامة وعدد من الخدمات المتكاملة لخدمة الزائرين والمتنزهين تزامنا مع إجازة منتصف العام الدراسي.

حملات ميدانية

وقال إن الأمانة عملت على تكثيف العمل في الواجهات البحرية والمتنزهات العامة والحدائق بفرق الصيانة، وكذلك تكثيف الحملات الميدانية لفرق إدارات صحة البيئة، والنظافة والتعقيم، إضافة إلى توجيه المسؤولين بضرورة المتابعة الميدانية وتكثيف الرقابة الصحية على كافة المنشآت التجارية والغذائية.

تهيئة وصيانة

وأوضح أن الأمانة بدأت منذ وقت مبكر في تجهيز الشواطئ من خلال تكثيف أعمال النظافة فيها إذ تمت تهيئة وصيانة وغسيل كافة مرافق الشواطئ، وتكثيف أعمال النظافة خلال الإجازة، كما يتم تزويد خزانات المياه بالماء بشكل يومي، إضافة إلى تكثيف الرقابة الصحية للمحلات ذات العلاقة بالصحة العامة كالمطاعم والبوفيهات، كما قامت بتجهيز مواقع الترفيه كالساحات البلدية المفتوحة والملاعب ومرافقها ومواقع الدبابات البرية.

علامات إرشادية

ولفت إلى تهيئة الحدائق العامة وصيانتها، وزراعة ملايين الزهور في الشوارع الرئيسة والساحات العامة والطرق. وشدد على جاهزية جميع الحدائق والمرافق الترفيهية من خلال الاهتمام بتعقيمها وتطهيرها، إضافة إلى الانتهاء من تعقيم الأجهزة الرياضية في مضامير المشاة، وصيانة وتجهيز وتعقيم ألعاب الأطفال وتجهيز المسطحات الخضراء، وصيانة أعمدة الإنارة والأرصفة والجلسات ومواقف السيارات، كما تم تحديد علامات إرشادية لأماكن الجلوس في الواجهات البحرية والكورنيشات مما يضمن مسافات التباعد الاجتماعي بين الزوار.

مواقع جاذبة

وأكد أن الأمانة تحرص على زيادة المواقع الجاذبة، رغبة منها في تحقيق الأهداف المتعلقة بتأمين مساحات ترفيهية إضافية لكافة المتنزهين وذوي الإعاقة بما يتناسب مع احتياجاتهم وفئاتهم العمرية، من خلال تنفيذ المزيد من مشروعات الحدائق والعناية بأعمال التشجير في جميع الأماكن لتوفير متنفس للأهالي والزوار.

إبلاغ وتواصل

ودعا الجميع للاستمتاع بهذه الواجهات البحرية والمتنزهات والخدمات البلدية المقدمة، والمحافظة على الممتلكات العامة، والحفاظ على النظافة العامة لينعم بها الجميع، والإبلاغ عن أي ملاحظات من خلال هاتف الطوارئ «940»، وكذلك جميع قنوات التواصل الخاصة بالأمانة.
المزيد من المقالات
x