عاصفة في إسبانيا تقتل 4 وتصيب حركة السفر بالشلل

عاصفة في إسبانيا تقتل 4 وتصيب حركة السفر بالشلل

الاحد ١٠ / ٠١ / ٢٠٢١


تسببت عاصفة في إسبانيا في مقتل أربعة أشخاص وأصابت حركة السفر بالشلل في أنحاء البلاد وغطت العاصمة مدريد بثلوج كثيفة أمس السبت، دفعت بعض السكان لانتهاز الفرصة والتزلج على الجليد في شارع جران فيا الرئيسي.


وحذر خبراء الأرصاد من طقس أسوأ خلال الأيام المقبلة بعد أن جلبت العاصفة فيلومينا أكبر تساقط للثلوج منذ عقود على وسط إسبانيا.

ووصلت فرق الإنقاذ إلى 1500 شخص حاصرتهم الثلوج في سياراتهم. وقال مسؤولون إن رجلا وامرأة غرقا داخل سيارتهما إثر فيضان مياه نهر قرب ملقة بجنوب إسبانيا وإن مشردين اثنين تجمدا حتى الموت أحدهما في مدريد والآخر في مدينة قلعة أيوب بشرق البلاد.

وقال رئيس الوزراء بيدرو سانتشيث على تويتر: "أريد أن أكرر دعوة الحكومة لتوخي أقصى درجات الحذر في مواجهة تطور الطقس في الساعات القليلة المقبلة".
المزيد من المقالات