فتح ساحة البحيرة ومتنزه الزيزفون لأهالي «عزيزية الخبر»

ممشى طبيعي بطول 300 متر.. ومجموعة ألعاب أطفال متكاملة

فتح ساحة البحيرة ومتنزه الزيزفون لأهالي «عزيزية الخبر»

انتهت بلدية محافظة الخبر من تنفيذ متنزه الزيزفون، وساحة البحيرة بحي البحيرة بالعزيزية، وذلك على مساحة إجمالية تزيد على 12700م2.

ممشى طبيعي


وذكر رئيس بلدية محافظة الخبر م. سلطان الزايدي أن متنزه الزيزفون، وساحة البحيرة، أصبحا متاحين للمواطنين والمقيمين، بعد الانتهاء من كافة الأعمال، موضحا أن المتنزه يعد الأول من نوعه، ويضم ممشى طبيعيا بطول 300 متر، تم تصميمه من خلال الجمع بين مواد طبيعية مختلفة، منها «الرمال، والحجر الأبيض، وحجر الخفاف، والتربة الحمراء، ومواد الأرضيات الخشبية الدائرية والأسطوانية، وجذوع الأشجار الخشبية، والحصى، والحجر».

منطقة ألعاب

وأوضح أن مساحة متنزه الزيزفون تبلغ نحو 5800 متر مربع، ويضم مجموعة ألعاب أطفال متكاملة، وكراسي للجلوس، وجلسات مغطاة، ومضمار مشي حول الحديقة، ومسطحات خضراء، مع أشجار، ومواقف للسيارات، فيما تبلغ مساحة ساحة البحيرة الملاصقة للمتنزه 6900 متر مربع، وتحتوي على ملعب كرة قدم من النجيل الصناعي بمساحة 1300م2، وملعب كرة سلة بمساحة 880م2، وملعب كرة طائرة بمساحة 300م2، ومضمار محيط بالساحة.

عنصر رئيسي

وأكد م. الزايدي أن البلدية تبذل جهودا متواصلة، لزيادة الرقعة الخضراء بالمدينة، وإنشاء العديد من الحدائق بأحياء الخبر، والتي بدورها تشكل عنصرا رئيسيا للمدينة، ضمن برنامج «جودة الحياة»، مبينا أن مجموع الحدائق والمتنزهات والساحات في الخبر، ارتفع إلى 80 حديقة.

مناطق ترفيهية

وأشار إلى أن إدارة الحدائق والتجميل تسعى إلى تحقيق جملة من الأهداف، منها تجميل المدينة، عن طريق زراعة المسطحات الخضراء، والأشجار، والشجيرات، والزهور، بالشوارع والميادين، والعمل على تنفيذ أعمال الزراعة في الحدائق العامة، وحدائق الأحياء السكنية، والساحات، لإيجاد عدد من المتنفسات ومناطق ترفيهية للمواطنين والمقيمين.

مكتسبات وإنجازات

وشدد الزايدي على أهمية نشر ثقافة الحفاظ على الممتلكات العامة مثل الأشجار والحدائق، ورفع درجة الوعي لدى أفراد المجتمع، بالمحافظة على الأشجار، وتعزيز التعاون بين أفراد المجتمع والبلدية وكافة الجهات الحكومية والخاصة في نشر الرقعة الخضراء، بالإضافة إلى المحافظة على المكتسبات والإنجازات التي تحققت في هذا المجال، إلى جانب ترسيخ المفاهيم والسلوكيات والممارسة الإيجابية والمتميزة لدى أفراد المجتمع.

دافع كبير

من ناحيته، قال المواطن «مشعل الزيادي»، أحد ساكني حي البحيرة، إن متنزه الزيزفون الذي افتتحته بلدية محافظة الخبر مؤخرا، ممتاز من ناحية التصميم والتشجير، مشيدا بجهود البلدية في هذا الأمر، خاصة أن جميع احتياجات الترفيه متواجدة، كألعاب الأطفال، والممشى الصحي، والملاعب بشتى أنواعها.

وأضاف أن وجود المتنزه يعطي دافعا كبيرا لأهالي الحي لممارسة رياضة المشي، وأن التنظيم المتواجد فيه يعطي حافزا أكبر في هذا الشأن، وأن وجود الزيزفون يعتبر إضافة للمتنزه، من حيث جعله صحيا أكثر.

إعجاب وانبهار

فيما أبدى المواطن «محمد الجندي» إعجابه وانبهاره بافتتاح حديقة الزيزفون في حي البحيرة بالعزيزية، وتوافر جميع الملحقات التي يحتاجها الأهالي، وكذلك احتياجات الأطفال الترفيهية، بالإضافة إلى الإضاءة الجيدة، وقربها من البحيرة، ما يعطيها إضافة جمالية.

وأكد أن وجود ملاعب بأنواعها المختلفة، يعطي دافعا لأهالي الحي، لممارسة الرياضة، وكذلك وجود ممشى بالزيزفون، يعتبر أمرا صحيا لممارسي هذه الرياضة، مضيفا أنه رغم حداثة افتتاح المتنزه، إلا أن الأهالي بدأوا التوافد عليه.

إضافة كبيرة

وبين المواطن «محمد الجهني» أن حديقة الزيزفون الجديدة، إضافة كبيرة للحي وساكنيه، وأصبحت مكانا للألفة والتجمع، وتقوية العلاقات بين أهالي الحي، متابعا أن رياضة المشي أصبحت ممتعة في ظل وجود حديقة وممشى بهذه الإمكانيات المميزة، وأنه يمارس رياضة المشي بشكل شبه يومي.

وأكمل: «أصبحت فوائد الحديقة رياضية وصحية واجتماعية، من خلال تجمع أهالي الحي، وأصبحت متنفسا للأطفال والعوائل كذلك»، مضيفا أنه لاحظ توافد الجميع عليها، سواء أهالي الحي، أو حتى من خارج الحي.
المزيد من المقالات
x