الاتحاد يرفض القيود ويعلن عودة البطل

100 ألف لكل لاعب مكافأة الفوز على الشباب

الاتحاد يرفض القيود ويعلن عودة البطل

الأربعاء ٠٦ / ٠١ / ٢٠٢١
عاد فريق الاتحاد الأول لكرة القدم مع مطلع الموسم الحالي مكشرًا عن أنيابه، في الوقت الذي تُفرض فيه القيود على الملاحة الجوية والسفر بسبب انتشار الجائحة العالمية.

ورفض التسعيني الوقور أن يبقى مقيدا، وأعلن رفع الحظر عن البطل والبدء في رحلته نحو تحقيق اللقب، وانطلاق الرحلة لتحقيق مجد جديد.


ولا يعترف عميد الأندية السعودية بلغة المستحيل، ولا مكان للأحلام في قاموسه، ودائماً ما يثبت أنه خصم عنيد ولا يستسلم للظروف، ويرفض كبرياؤه أن يبقى البطل، الذي زمجر أعرق الأندية الآسيوية، ودك حصون الصين وأخمد ثورة الكوريين، بمنأى عن منصات التتويج.

وعلى الرغم من السنوات العجاف، التي عاشها الاتحاد مؤخرا في الدوري، والتي صارع فيها على البقاء بآخر موسمين، إلا أنه لم يبتعد عن منصات التتويج في السنوات الأخيرة، حيث نجح في موسم 2017 من تحقيق لقب كأس ولي العهد أمام النصر، قبل أن يحقق لقب كأس خادم الحرمين الشريفين في 2018، بعد تغلبه على الفيصلي في المباراة النهائية.

ومنحت إدارة الاتحاد لاعبي «الإتي» 100 ألف ريال سعودي لكل منهم، كمكافأة للفوز على الشباب، والتأهل إلى المباراة النهائية لكأس محمد السادس للأندية الأبطال.

ويعد الاتحاديون العدة لخطف اللقب من القارة السمراء، حيث تحتضن مملكة المغرب النهائي المنتظر، وبات العميد على مسافة خطوة واحدة نحو تحقيق اللقب.

ميدانيا، منح الجهاز الفني لفريق الاتحاد اللاعبين راحة بعد الفوز على الشباب في نصف نهائي البطولة العربية أمس الأول، وحرص الجهاز الفني بفريق الاتحاد في مران الفريق على خضوع اللاعبين، الذين شاركوا أمام «الليث» لتدريبات استشفائية استعدادا لمواجهة ضمك المقبلة دوريا.

ويترقب مدرب الاتحاد فابيو كاريلي نتائج الفحوصات الطبية، التي خضع لها غاري رودريغيز بعد أن تعرض لإصابة مفاجئة قبل مواجهة الشباب الماضية.
المزيد من المقالات