100 مليار رسالة على «واتس آب» في ليلة

100 مليار رسالة على «واتس آب» في ليلة

الثلاثاء ٠٥ / ٠١ / ٢٠٢١
كشف موقع «ديلي ميل» البريطاني، أنه تم إرسال أكثر من 100 مليار رسالة عبر تطبيق التراسل الفوري «واتس آب»، مساء آخر أيام شهر ديسمبر الماضي، موضحًا أن هذا العدد الكبير من الرسائل في اليوم نفسه، يعد أكثر من أي يوم آخر في تاريخ هذا التطبيق، حيث إنه من بين هذا الكم الهائل من الرسائل الافتراضية، كان هناك أكثر من 12 مليار صورة، ويمثل الرقم القياسي ارتفاعًا جديدًا في شعبية التطبيق المستمر في الانتشار حول العالم، وفقًا للموقع.

وبحسب الموقع البريطاني، استحوذ البريطانيون على أكثر من 900 مليون رسالة، بينما بلغت نسبة الرسائل من الهنود أكثر من 20 مليار رسالة، حيث لفت الموقع إلى أن الترحيب بالعام الجديد والدخول في عقد جديد قد يجعلان من الصعب كسر الرقم القياسي لعدد الرسائل في يوم واحد بالمستقبل.


وقالت شركة «واتس آب»: «كما تعلمون، احتفل الناس في جميع أنحاء العالم ببدء هذا العقد مع الأصدقاء والعائلة، ولكن العديد منا الذين لم يتمكنوا من الاحتفال مع أحبائهم شخصيًّا، لجأوا إلى هواتفهم لمشاركة أمنياتهم بالعام الجديد مع الآخرين».

ورغم أنه من المحتمل أن تكون الرسائل - في الأغلب - معايدات وتهنئة، فإن «واتس آب» لا يمكنه تأكيد محتوى الرسائل، بسبب التشفير التام بين الأطراف.

من جانبها، أوضحت شركة «واتس آب» قائلة: «يضمن التشفير التام بين الأطراف في واتس آب، أنك أنت والشخص الذي تتواصل معه، الوحيدان اللذان بإمكانكما قراءة ما يتم إرساله، وليس باستطاعة أحد آخر قراءة ذلك، ولا حتى واتس آب».

وأضافت: «رغم ذلك، من العدل أن نفترض أن عددًا كبيرًا جدًا من الرسائل المرسلة في الـ 31 من ديسمبر، كان أمنيات بسنة جديدة سعيدة».
المزيد من المقالات
x