اعتماد 60 منفذا تسويقيا لـ«الأسر المنتجة» بالدمام

اعتماد 60 منفذا تسويقيا لـ«الأسر المنتجة» بالدمام

الاثنين ٠٤ / ٠١ / ٢٠٢١
وقّع أمين المنطقة الشرقية م.فهد الجبير، اتفاقية تعاون؛ لتمكين الأسر المنتجة، ودعم توطين المهن، وتأهيل السيدات من رائدات الأعمال صاحبات المشاريع الصغيرة في صُنع فرص عمل ذاتية؛ لترسيخ ثقافة العمل الحر والإنتاج، وتمكين المجتمع في دعم الاقتصاد الوطني.

وتضمنت الاتفاقية تفعيل 60 منفذًا تسويقيًا كمرحلة أولى؛ ليستفيد منها عدد 60 أسرة، من الأسر المنتجة بحي بدر بغرب الدمام، والذي يقوم على إدارته والإشراف عليه مركز بناء الأسر المنتجة بدعم من بنك التنمية الاجتماعية.


وأكّد م.الجبير، عقب توقيع الاتفاقية، مع المدير التنفيذي لمركز بناء الأسر المنتجة «جنى» محمود الشامي أن الأمانة تحرص على تفعيل مثل هذه المبادرات المجتمعية التي تخدم الأسر المنتجة، والتي من شأنها أن تنهض بمستوى المشاريع الصغيرة، وتحويلها من الرعوية إلى التنموية، وإحداث نقلة نوعية في قطاع الأعمال الجديد، إذ تُمثّل هذه المبادرة تنظيم عمل الأسر المنتجة في الأماكن المخصصة لها بطريقة حضارية، مع إيجاد بيئة عمل مناسبة من الناحية الاجتماعية والاقتصادية؛ لتحفيزهم على العمل وزيادة الإنتاج.

من ناحيته، أشار المدير التنفيذي للمركز محمود الشامي إلى أن المركز، وبنك التنمية الاجتماعية، وبالتعاون مع أمانة المنطقة الشرقية، يسعى إلى ممارسة نشاط العمل التنموي لدعم المشاريع الصغيرة، وتوفير فرص العمل لهم، لافتًا إلى أن المركز يسعى أيضا خلال خمس سنوات لتشغيل 800 أسرة حسب الأهداف التي يتطلّع إليها المركز والأمانة، وأن هذه المبادرة انطلقت وبالتنسيق مع الأمانة من المنطقة الشرقية لتشمل كافة مناطق المملكة.
المزيد من المقالات