بطاقة مشتريات بدلاً من الاعتقال

بطاقة مشتريات بدلاً من الاعتقال

الاحد ٠٣ / ٠١ / ٢٠٢١
اشترى الشرطي الأمريكي مات ليما، لامرأتين متهمتين بالسرقة، من أحد المحال التجارية بطاقة هدية بقيمة 250 دولارًا، عندما لاحظ طبيعة المسروقات وكانت مواد غذائية، الأمر الذي جعله يشفق عليهما.

وبحسب ما ذكره موقع «فوكس نيوز» الإخباري، فإنه بدلاً من اعتقالهما، اشترى الشرطي لهما البطاقة.


وأوضح الشرطي ليما أنه تلقى نداءً من محل «ستوب أند شوب»، وهما تحاولان الهرب قبل دفع قيمة المشتريات التي قامتا بوضعها في أكياس قبل أن تحاولا الهرب، مشيرًا إلى أنه كان برفقة المرأتين طفلان صغيران.

وقال الشرطي: «لديّ فتاتان صغيرتان بعمر الطفلين مع المرأتين.. الأمر الذي جعلني أشفق عليهما، وزاد الطين بلة أن المرأتين لا تعملان».

ووصف مدير مركز الشرطة، جورج ماكنيل، الشرطي ليما أنه صاحب شخصية عظيمة ويتخذ قرارته السليمة بشكل رائع.
المزيد من المقالات
x