رئيسة تايوان : مستعدون لحوار قائم على الاحترام مع الصين تايبيه

رئيسة تايوان : مستعدون لحوار قائم على الاحترام مع الصين تايبيه

الجمعة ٠١ / ٠١ / ٢٠٢١
قالت رئيسة تايوان تساي إنج ون اليوم الجمعة إن بلادها مستعدة لإجراء حوار مع الصين طالما كانت بكين عازمة على تعزيز التفاهم وتحسين العلاقات.

وأضافت تساي في كلمتها بمناسبة العام الجديد: "مع التكافؤ والاحترام، نود بشكل مشترك تسهيل الحوار الهادف".


وقطعت الصين جميع الاتصالات الرسمية مع تايوان في يونيو 2016، بعد شهر واحد من تولي تساي، من الحزب التقدمي الديمقراطي ذي الميول الاستقلالية، منصبها.

وقالت تساي إنه في عام 2020، اقتربت الطائرات والسفن العسكرية الصينية بشكل متكرر من المناطق التايوانية أكثر من ذي قبل وأن مثل هذه التحركات "لا تؤثر فقط على العلاقات عبر مضيق تايوان ولكنها تشكل أيضا تهديدات للسلام والاستقرار الحاليين في منطقة المحيطين الهندي والهادئ".

وتابعت تساي إنه إذا أصبحت جائحة كوفيد19- قابلة للسيطرة، فإنها تتطلع إلى تبادل الزيارات الشخصية العادية، مما يساعد على تحسين التفاهمات.

وأضافت أن أهم مهمة لتايوان في عام 2021 هي ضمان استمرار الشعب في "العيش حياة يومية طبيعية" وسط التعافي الاقتصادي العالمي.

وأعلنت تايوان ، وهي جزيرة يبلغ عدد سكانها 5ر23 مليون نسمة، عن حوالي 800 حالة إصابة بكوفيد19-، مع سبع وفيات فقط مرتبطة بالفيروس. ولم يتم فرض أي إغلاق.

وقالت تساي: "تفخر تايوان بالعمل جنبًا إلى جنب مع المجتمع الدولي لمواجهة التحديات التي يمثلها فيروس كوفيد.19- لقد أظهرنا مرارًا وتكرارًا أن (تايوان يمكن أن تساعد)".

وتابعت: "كقوة من أجل الخير في العالم، سنستمر في كوننا عضوا لا غنى عنه في المجتمع الدولي".

ولتايوان حكومة مستقلة منذ عام 1949، لكن الصين تعتبر الجزيرة الديمقراطية جزءًا من أراضيها.
المزيد من المقالات