ينجو من الإعدام ويموت بكورونا

ينجو من الإعدام ويموت بكورونا

الأربعاء ٣٠ / ١٢ / ٢٠٢٠
قالت مصلحة السجون في ولاية أوهايو الأمريكية، إن السجين روميل بروم «64 عامًا»، الذي نجا من الإعدام بالحقنة القاتلة في 2009، توفي من مضاعفات كوفيد 19.

وحسبما ذكرت المتحدثة بالمصلحة سارة فرينش، بانتظار تأكيد ذلك في شهادة الوفاة الرسمية، موضحة أن 124 نزيلًا آخرين لقوا حتفهم من جرّاء إصابتهم بالفيروس التاجي.


ووفقًا لـ«ذا جارديان» البريطانية، حُكم على «بروم» بالإعدام بالحقنة السامة في 2009، إلا أنه تمّ إلغاء الحكم بعدما عجز منفذو الإعدام عن العثور على الوريد المناسب لمدة ساعتين.

وسعى السجين جاهدًا لتجنب حُكم الإعدام الثاني، الذي كان مقررًا في يونيو الفائت، إلا أن حاكم أوهايو مايك ديواين، أرجأ تنفيذ الحكم حتى مارس 2022.

وحُكم على بروم بالإعدام بتهمة قتل ترينا ميدلتون 14 عامًا، بعد اختطافها في كليفلاند في عام 1984.
المزيد من المقالات