هاتف متغير الألوان

هاتف متغير الألوان

السبت ٢٦ / ١٢ / ٢٠٢٠
أعلنت «ون بلاس» عن هاتفها 8T Concept الذي يتمتع بتصميم خلفي يتغير لونه إلى جانب وحدة الرادار لتتبع الحركة.

ووفقًا للشركة، يتحقق هذا التأثير اللوني المتغير من خلال اللون الإلكتروني ECMF، الذي يوضع أسفل زجاج الجهة الخلفية للهاتف، بحيث يتغير اللون من الأزرق الداكن إلى الفضي الفاتح.


ويمكن أن يتغير لونه لإظهار إشعارات الهاتف، مثل المكالمة الهاتفية الواردة، تمامًا مثل ضوء الإشعار الذي تم تضمينه في هواتفها في الماضي.

وتُستخدم وحدة الرادار لتتبع الحركة المدمجة في الكاميرا الخلفية لهاتف OnePlus 8T Concept، الموجات الملليمترية، بحيث ترتد الموجات الكهرومغناطيسية عن محيطها وتتيح للهاتف إدراك الأشياء وتصويرها وتحديد موقعها وتتبعها.

وقالت الشركة إن تقنية mmWave مستعارة من شبكات الجيل الخامس 5G، لكن وحدة الرادار منفصلة عن أي وحدة اتصال mmWave في الهاتف.

ويمكن للهاتف الجديد أيضًا استخدام وحدة الرادار لتتبع الحركة للقيام بأشياء بسيطة، مثل الرد على المكالمة الهاتفية بإيماءة أو تقديم الوظائف الأكثر تقدمًا، مثل استشعار تنفس المستخدِم. كما يمكن دمج هذا مع الجهة الخلفية متغيرة اللون لتقديم بعض حالات الاستخدام، بحيث يمكن أن يتغير لون الجهة الخلفية للإشارة إلى المكالمة الواردة، وبعد ذلك يمكنك قبولها أو رفضها بإيماءة، دون الحاجة إلى لمس الهاتف نفسه.

ويمكن لوحدة الرادار أن تستشعر تنفسك، ثم تغير لون الجهة الخلفية في الوقت المناسب مع التنفس، مما يجعل الهاتف جهازًا فعالًا للارتجاع البيولوجي.

واستعرضت «ون بلاس» قبل أقل من عام بقليل هاتف OnePlus Concept One، وهو جهاز يستخدم الزجاج الكهربائي لإخفاء الكاميرات الخلفية، ومع ذلك فإن التكنولوجيا لم تظهر بعد في أيٍّ من الهواتف الرائدة للشركة.

وقالت «ون بلاس» إنه ليس لديها خطط لبيع OnePlus 8T Concept تجاريًّا، لذلك يُنظر إليه على أنه عرض صغير لما تعمل عليه الشركة.
المزيد من المقالات