الإرهاق والغيابات تضرب الاتحاد قبل الكلاسيكو

الفوال: «الزعيم» الأقرب للفوز

الإرهاق والغيابات تضرب الاتحاد قبل الكلاسيكو

الأربعاء ٢٣ / ١٢ / ٢٠٢٠
يدخل فريق الاتحاد الأول لكرة القدم كلاسيكو الكرة السعودية أمام الهلال متأثراً ببعض الغيابات، إذ يفقد خدمات غاري رودريجيز بسبب الإصابة، فيما تأجل وصول اللاعب البرازيلي برنو هنريكي إلى السعودية بعد تعليق الرحلات القادمة من الخارج مؤخراً.

وبدأ الاتحاديون استعداداتهم لمواجهة الهلال، يوم السبت المقبل، ولا يبدو أن العميد في أفضل أحواله بعد تعادله أمام الرائد، في الجولة التاسعة، بعد أن بدا على اللاعبين علامات الإرهاق والذي أجبر الفريق على إراحة الثنائي عبدالإله المالكي ورومارينهو بسبب الإجهاد، في الوقت الذي ما زال فيه اللاعب فهد المولد غير جاهز على المستوى البدني، بعد عودته من الإصابة مؤخرًا.


وطالب أنصار الاتحاد مدرب الفريق بتلافي أخطاء مواجهة الرائد الماضية، ودخول مواجهة الهلال بالتشكيل الأنسب من أجل تجنب الحسابات المعقدة أثناء مجريات اللقاء.

من جانبه، أشار عبدالله فوال لاعب الاتحاد السابق، إلى أن كفة الهلال هي الأرجح أمام الاتحاد في اللقاء القادم.

وأوضح الفوال في تصريحات خاصة لـ«الميدان»، أن المواجهة المقبلة لن تكون سهلة على الاتحاد الذي لم يكن مقنعًا أمام الرائد، إذ ظهر الفريق في المواجهة الماضية فاقدًا للانسجام والشخصية.

وأضاف: «مدرب الاتحاد ساهم في تراجع مستوى الفريق بعد أن كان يسير في الطريق الصحيح، كان في إمكانه الاستعداد للكلاسيكو بصورة معنوية أفضل لو نجح في الفوز على الرائد، بصراحة اعتبر هذا التعادل بطعم الخسارة للفريق».

وتابع: «أتمنى أن يقدم الاتحاد مستوى مميزا أمام الهلال السبت المقبل، ولكن الأخير يتفوق على جميع منافسيه في الفترة الأخيرة».

ورفض الفوال حجج الإرهاق بسبب ضغط مباريات والجدول المكثف مؤكدًا: «على الأندية أن توفر كادرا طبيا يستطيع أن يُسرع من عملية الاستشفاء لدى اللاعبين».

وواصل: «لاعبو اليوم محترفون، ويجب أن يعطوا بقدر ما يأخذون، فمهمة اللاعبين هي الاستعداد جيدًا لهذه المباريات في هكذا ظروف».

وأتم: «غياب غاري رودريجيز خسارة كبيرة للاتحاد، فهو مفتاح اللعب في الفريق، الذي يصنع ويسجل، وبلا شك العميد فقد أحد أهم أوراقه أمام الهلال».
المزيد من المقالات