وزير الصحة: سلالة كورونا الجديدة تحت الدراسة والتقييم

أكد أهمية قرار تعليق السفر لمعرفة طبيعة الفيروس المتحور

وزير الصحة: سلالة كورونا الجديدة تحت الدراسة والتقييم

الاثنين ٢١ / ١٢ / ٢٠٢٠
أوضح وزير الصحة د. توفيق الربيعة، أن سلالة فيروس كورونا الجديدة تحت الدراسة، وتتم متابعتها باهتمام، مشددا على أن قيادة المملكة حريصة على اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية بمنع السفر لتقييم الوضع حتى نفهم طبيعة الفيروس المتحور.

مشاريع صحية


وقال وزير الصحة: إذا أصيب شخص بفيروس كورونا المتحور -لا قدر الله-، فهو مشابه لفيروس كورونا المتعارف عليه، وليس أسوأ منه، واللقاح فعال معه، وهذا من الأمور المبشرة بالخير، أما في ما يخص أنه أسرع انتشارا أم لا فهذا الأمر تحت الدراسة والتقييم. جاء ذلك خلال زيارته لمحافظة القريات، أمس الإثنين، لحضور حفل تدشين مشاريع صحية تم إنجازها بتكلفة 56 مليون ريال، ووضع حجر الأساس لمشاريع أخرى بتكلفة تتجاوز 38 مليون ريال، مؤكدا أن وزارة الصحة ما زال لديها مشاريع كثيرة في القريات وغيرها من محافظات ومناطق المملكة.

حالات الإصابة

وأهابت وزارة الصحة بالجميع التسجيل للحصول على لقاح كورونا حفاظاً على صحتهم وسلامتهم وحمايةً لهم -بإذن الله- من الإصابة بفيروس كورونا المستجد. وأعلنت الوزارة أمس عن تسجيل (168) حالة مؤكدة جديدة لفيروس كورونا المستجد، ليصبح عدد الحالات المؤكدة في المملكة (361.178) حالة، من بينها (2958) حالة نشطة لا تزال تتلقى الرعاية الطبية، ومعظمهم حالتهم الصحية مطمئنة، منها (410) حالات حرجة، كما تم تسجيل (211) حالة تعافٍ جديدة، ليصل عدد المتعافين ولله الحمد إلى (352.089) حالة.

وسائل الوقاية

وأشارت إلى أن عدد الوفيات بلغ (6131) حالة، بإضافة (9) حالات وفاة جديدة «يرحمهم الله جميعاً»، لافتة إلى إجراء (36.373) فحصا مخبريا جديدا. ​فيما دعت الصحة الجميع إلى الحرص على غسل اليدين بالماء والصابون فهو أهم وسيلة للوقاية من فيروس كورونا، كما يلزم على كل شخص عند خروجه من المنزل لبس كمامة سواءً طبية أو قماشية أو غطاء محكم على الأنف والفم، ويستثنى من ذلك من كان بمفرده في مكان مغلق.

خدمات تفاعلية

وجدّدت التوصية لكل مَنْ لديه أعراض التوجه لعيادات «تطمن» التي هيأتها لخدمة مَنْ يشعر بأعراض فيروس (كورونا) المستجد، أو مراكز تأكد التي خصّصتها الصحة لخدمة الذين لا يشكون أعراضًا، أو لديهم أعراض خفيفة، ويظنون أنه حدثت لهم مخالطة لشخص مصاب وذلك بحجز موعد من خلال تطبيق (صحتي)، أو الاتصال برقم مركز (937) للاستشارات والاستفسارات على مدار الساعة، الذي أصبح الآن أقرب إلى الجميع من ذي قبل، بحيث يمكن الاستفادة من خدماته التفاعلية، من خلال تطبيق (واتس آب) عبر رقم 920005937، والاستفادة من الخدمات التفاعلية الجديدة الموجودة به، والحصول على المعلومات الصحية والخدمات، ومعرفة مستجدات فيروس (كورونا)، ومراكز الرعاية الأولية، ومراكز التبرع بالدم، والمواعيد وكيفية الحصول عليها.
المزيد من المقالات