مبادرات وإستراتيجية لقطاع عقاري مستدام

مبادرات وإستراتيجية لقطاع عقاري مستدام

في مقال سابق بعنوان «تطوير الأراضي الحكومية جهود مباركة»، أشرت إلى أهمية مبادرات الهیئة العامة لعقارات الدولة، وما تشمله من عمل قاعدة بیانات شاملة متكاملة للأراضي الحكومیة واستخداماتها، وكذلك سیاسات مستدامة لتخصیص الأراضي بالاستناد إلى الاحتياجات ومعاییر لمواقع الاستخدامات المختلفة، والاستخدام الأمثل للموارد، ومنها الأراضي داخل المدن والقرى بالمناطق. وأشرت إلى أن أهمية مبادرات الهیئة العامة لعقارات الدولة، والتي یبرز معها أهمیة وجود إستراتیجیات ومخططات إقلیمیة شاملة لمدن وقرى المناطق، لضمان ربط استعمالات الأراضي والخدمات، بالأراضي الحكومیة وأراضي القطاع الخاص غیر المطورة «أراض بیضاء»، على مستوى المدن والقرى، في إطار سیاسات التخطیط المستدام على مستوى الإقليم لتنويع مصادر الدخل والتطوير والاستخدام الأمثل للموارد، ومنها الأرض لتحقیق أهداف رؤیة المملكة 2030 وبما يتوافق مع مبادئ التنمیة المستدامة.

وفي الأسبوع الماضي، صدر قرار مجلس الوزراء بالموافقة على الإستراتيجية الشاملة للقطاع العقاري، والتي أشار محافظ الهيئة العامة للعقار في تصريح صحفي إلى أنها تعتمد على 4 ركائز، وتشمل: حوكمة القطاع العقاري وينبثق عنها الأنظمة والتشريعات وإصدار اللوائح والسياسات، وتطوير نماذج حوكمة ووضع خطط تواصل فعّالة، وتحسين آليات الإشراف؛ ومن بين ما تتضمّنه نظام الوساطة العقارية، ونظام التسجيل العيني للعقار، ونظام المساهمات العقارية، ونظام ملكية الوحدات العقارية وفرزها وإدارتها، وإعداد لائحة للمزادات العقارية، وضوابط للتسويق الإلكتروني والإعلانات العقارية. وتتسم مبادرات الهیئة العامة لعقارات الدولة والإستراتيجية الشاملة للقطاع العقاري بوضوح الرؤية والإستراتيجيات والمبادرة لقضية مهمة في مراحل التخطيط والتنمية، وهي حصر البيانات الشاملة للأرض والتي ستساهم في إنجاح خطط وبرامج قطاعات التنمية المختلفة بإيجاد سوق عقار مستدام. وأخيراً وليس بآخر، فإن المعلومات الدقيقة للأراضي الحكومية والخاصة، من خلال تنفيذ مبادرات الهیئة العامة لعقارات الدولة، والإستراتيجية الشاملة للقطاع العقاري، سوف تساهم في حفظ الحقوق ورسم المخططات العمرانية بإستراتيجياتها ومخططاتها المستقبلية، بدقة تعكس التوجهات التنموية المكانية وما تحوي من حاجة فعلية للخدمات والمرافق، من خلال معرفة ملكية الأراضي وحالتها (فضاء أو مبنية)، واستعمالها. كما أن توافر معلومات الأرض وما عليها بصورة دقيقة سوف يساهم في تقدير القيمة الفعلية للأرض واستغلالها واستثمارها بالطريقة الأمثل التي تتحقق معها أهداف رؤية المملكة 2030.
المزيد من المقالات
x