نائب أمير الشرقية لـ«الموارد البشرية»: توسعوا في البرامج التنموية

أكد حرص القيادة على تمكين المواطنين

نائب أمير الشرقية لـ«الموارد البشرية»: توسعوا في البرامج التنموية

الاحد ١٣ / ١٢ / ٢٠٢٠
نوّه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، باهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد - يحفظهما الله - بتحقيق التنمية المستدامة، وتمكين قدرات المواطنين، وتوليد فرص العمل لهم، مع الحرص على تنمية الموارد البشرية، وتأهيلها بما يضمن قدرتها على تأدية الأعمال في القطاعَين العام والخاص على أتمّ وجه.

وأكد سموه، خلال لقائه مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية عبدالرحمن المقبل، يرافقه مدير إدارة المسؤولية الاجتماعية بفرع الوزارة خالد العبيد، وأعضاء فريق المسؤولية الاجتماعية بالفرع، في مكتب سموه بديوان الإمارة، أمس، ضرورة العمل على توسيع البرامج التنموية، متمنيًا سموه لمنسوبي فرع الوزارة التوفيق في مهام عملهم.


واطلع سموه على تجربة توظيف إحدى المستفيدات من خلال برنامج الاستثمار الاجتماعي والتي تعمل في إدارة المسؤولية الاجتماعية حاليًا، وشمل العرض التعريفي عن برنامج الاستثمار الاجتماعي وأهم المنجزات التي حققها البرنامج خلال الثلاث السنوات الماضية منذ انطلاقته في عام 2016 كأول إدارة للمسؤولية الاجتماعية بكافة فروع الوزارة، وذلك لرفع نسب توطين الوظائف والتقليل من نسب منتسبي الضمان الاجتماعي، وتحويلهم من الرعوية إلى التمكين وهي إحدى مستهدفات وأبعاد برنامج التحول الوطني الذي يركز على الاهتمام بالحالات الإنسانية وذات الدخل المحدود ودفع عجلة التنمية في القطاع غير الربحي أيضًا.

من جهته، عبّر مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية عبدالرحمن المقبل، عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه، على دعمهما المستمر والمتواصل لجهود الفرع، وحرصه على تطوير الأداء، مبينًا أن سمو نائب أمير المنطقة قد اطلع على جهود تفعيل برنامج الاستثمار الاجتماعي لتطوير الوظائف، والذي تم إطلاقه منذ العام 2018 وتجاوز عدد المستفيدين من هذا البرنامج أكثر من 800 مستفيد يعملون ومندمجون حاليًا بسوق العمل.
المزيد من المقالات
x