قلق أممي بشأن إنشاء أول سوق للعقود الآجلة للمياه

قلق أممي بشأن إنشاء أول سوق للعقود الآجلة للمياه

الاحد ١٣ / ١٢ / ٢٠٢٠
أعرب مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحقوق الإنسان بيدرو أروجو أغودو، عن قلقه بشأن إنشاء أول سوق في العالم للعقود الآجلة للمياه، مؤكداً أن ذلك قد يؤدي إلى المضاربات من قبل الممولين الذين قد يتاجرون في المياه وكأنها سلعة أخرى شأنها كشأن النفط والذهب. وأكد أغودو فيما يتعلق بالحصول على مياه الشرب المأمونة وخدمات الصرف الصحي، أنه يستحيل تحديد قيمة المياه، على غرار السلع التجارية الأخرى، لأن الماء ملك للجميع، بوصفه منفعة عامة، ومرتبط ارتباطاً وثيقاً بالحياة وسبل العيش كلها، ومكوّناً أساسي للصحة العامة. يذكر أن يوم السابع ديسمبر الماضي شهد إطلاق مجموعة CME، أول عقد آجل للمياه في العالم للتداول، وهي المتخصصة في مجال العقود الآجلة لإدارة المخاطر.
المزيد من المقالات
x