الصين تستعد لإنقاذ العراق بصفقة نفط بمليارات الدولارات

الصين تستعد لإنقاذ العراق بصفقة نفط بمليارات الدولارات

الثلاثاء ٠٨ / ١٢ / ٢٠٢٠
يستعد العراق لتوقيع عقد بمليارات الدولارات مع شركة تشنهوا أويل الصينية، بموجب خطة إنقاذ من بكين للحكومة العراقية التي تعاني من ضائقة مالية والتي ستتلقى أموالا مقدمًا مقابل إمدادات نفطية طويلة الأجل.

والصفقة هي أحدث مثال على قيام الصين، من خلال الشركات التجارية والبنوك التي تسيطر عليها الدولة، بإقراض منتجي النفط المتعثرين مثل أنجولا وفنزويلا والإكوادور، مع السداد في شكل براميل النفط بدلاً من النقد. وأضر انهيار الطلب على النفط وأسعاره بميزانية العراق، وتكافح الحكومة لدفع الرواتب.


واختارت شركة تسويق النفط العراقية "سومو"، شركة تشنهوا ، بحسب مصادر مطلعة. وبحسب أحد المصادر، لا يزال يتعين على مجلس الوزراء العراقي الموافقة على الصفقة.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن المتحدث باسم مجلس الوزراء حسن ناظم قوله اليوم الثلاثاء، إن العروض قيد الدراسة وسترفع لرئيس الوزراء للموافقة عليها.

وبموجب شروط خطاب أرسلته سومو إلى تجار النفط الشهر الماضي، سيشتري مقدم العطاء الفائز 4 ملايين برميل شهريا، أو حوالي 130 ألف برميل يوميًا. وسوف يدفع مقدمًا مقابل عام واحد من التوريد، والذي يعادل بالأسعار الحالية أكثر من ملياري دولار، وفقًا لحسابات بلومبرج. ويسري الاتفاق لمدة خمسة أعوام بشكل إجمالى - لكن الدفعة المقدمة تكون لمدة عام واحد فقط.
المزيد من المقالات
x