متحف اللوفر يستغل «الموناليزا» لزيادة موارده 1.2 مليون دولار

متحف اللوفر يستغل «الموناليزا» لزيادة موارده 1.2 مليون دولار

الثلاثاء ٠٨ / ١٢ / ٢٠٢٠


مع عزوف الزوار عن متحف اللوفر بسبب جائحة كوفيد-19، قرر المتحف الفرنسي العريق إقامة مزاد على حضور الفحص السنوي للوحة الموناليزا والذهاب في جولة على سطح المتحف التاريخي، وذلك للمساعدة على سد فجوة في الإيرادات.


وسيحصل من يتقدم بأعلى سعر على فرصة لحضور الفحص السنوي لرائعة ليوناردو دافينشي التي عادة ما لا ينجح المرء إلا في اقتناص نظرة سريعة عليها وسط حشود الزوار.

ومن بين المعروضات في المزاد، والتي يصل عددها إلى 24، لوحة زيتية رسمها الفنان بيير سولاج عام 1962 وظلت في مجموعته الخاصة، وفرصة الذهاب في جولة على سطح قصر اللوفر الذي يرجع تاريخه إلى 800 عام بصحبة فنان الشارع الفرنسي جيه.آر.

وقال يان لو توييه أحد المسؤولين في متحف اللوفر "يعاني اللوفر شأنه في ذلك شأن كل المتاحف الكبرى على مستوى العالم".

وفي كل عام، يتم إنزال الموناليزا من مكانها في اللوفر لإجراء فحص سريع عليها. وكان بعض زعماء العالم من المحظوظين القلائل الذين شهدوا هذا الحدث في العقود الماضية.

وتأمل دار كريستيز للمزادات أن يجمع المزاد الإلكتروني أكثر من مليون يورو (1.2 مليون دولار) من بينها سعر تقديري يتراوح بين 10 آلاف و30 ألف يورو لحضور فحص لوحة الموناليزا.
المزيد من المقالات