الجزائر: دفع «الفدية» يعيق جهود محاربة الإرهاب

الجزائر: دفع «الفدية» يعيق جهود محاربة الإرهاب

الاثنين ٠٧ / ١٢ / ٢٠٢٠
أكد رئيس الوزراء الجزائري عبد العزيز جراد أمس، أن بلاده تسجل "بقلق كبير" تواصل تحويل مبالغ مهمة للجماعات الإرهابية مقابل تحرير الرهائن، بما يعيق جهود مكافحة الإرهاب.

وقال جراد، خلال كلمة له عبر تقنية "فيديو كونفرانس" في الدورة الاستثنائية الـ 14 لمؤتمر رؤساء دول و حكومات الاتحاد الأفريقي حول مبادرة إسكات البنادق: "إن الجزائر تسجل بقلق كبير تواصل تحويل مبالغ مهمة للجماعات الإرهابية مقابل تحرير الرهائن، بما يعيق جهودنا في محاربة الإرهاب".


وأكد جراد حرص بلاده على مواصلة إسهامها في الجهود الأفريقية المشتركة لتخفيف وقع جائحة كوفيد-19 على شعوب القارة،التي أثرت سلبا على وتيرة المساعي الرامية إلى تخليص قارتنا من النزاعات المسلحة وإسكات الأسلحة في أفريقيا.

وأوضح جراد أن شراكة الاتحاد الأفريقي مع منظمة الأمم المتحدة وغيرها من الشركاء، أسهمت في تحقيق نتائج ملموسة في إدارة العديد من النزاعات والتخفيف من حدتها في إطار مبدأ حلول أفريقية للمشكلات الأفريقية، مؤكدًا وضع حد نهائي للنزاعات في القارة يبقى هدفا منشودًا.
المزيد من المقالات