للعام الرابع .. المملكة رئيسًا لمنظمة التجانس العالمي للأجهزة الطبية

للعام الرابع .. المملكة رئيسًا لمنظمة التجانس العالمي للأجهزة الطبية

الاحد ٠٦ / ١٢ / ٢٠٢٠
جددت دول منظمة التجانس العالمي للأجهزة الطبية، اختيار المملكة لرئاسة المنظمة خلال عام 2021م للعام الرابع على التوالي برئاسة نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الأجهزة والمنتجات الطبية بالهيئة العامة للغذاء والدواء المهندس علي بن محسن الضلعان .

ويأتي هذا الاختيار استمراراً للدور الريادي الذي تؤديه المملكة ممثلة بالهيئة العامة للغذاء والدواء خلال رئاستها المنظمة خلال العام الحالي، وذلك في مجالات التشريعات والتنظيمات الرقابية للأجهزة والمنتجات الطبية ما كان له أثر فعّال في إيجاد بيئة من التجانس والتقارب بين الكثير من دول العالم.


وبرز دور منظمة التجانس العالمي للأجهزة الطبية خلال جائحة كورونا العام الحالي، إذ قادت المملكة التنسيق بين الفرق العمل العلمية والفنية بمنظمات عالمية مثل منظمة الصحة العالمية للعمل على مواجهة الجائحة، كما رعت الاجتماع الدولي للفرق العلمية والفنية في لمنظمة على هامش رئاسة المملكة لقمة العشرين برعاية معالي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للغذاء والدواء الدكتور هشام بن سعد الجضعي.

وتضم منظمة التجانس العالمي للأجهزة الطبية العلمية 31 هيئة رقابية ترأسها السعودية ممثلة بالهيئة العامة للغذاء والدواء. وتعمل المنظمة التي تتخذ من هونج كونج مقراً لها على دراسة المستجدات الرقابية في الأجهزة والمنتجات الطبية وإعداد اللوائح والأدلة الإرشادية من خلال 9 فرق عمل علمية وفنية يترأس منسوبو الهيئة اثنتين منها.

ويعمل مع المنظمة مستشارون ذوو خبرات رقابية من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا واليابان. كما تنسّق المنظمة مع شركاء إستراتيجيين ومنظمات أخرى منها منظمة APEC، WHO، OECD ، والملتقى الدولي لرقابة الأجهزة والمنتجات الطبية (International Medical Devices Regulators Forum)، لإيجاد بيئة من التجانس والتقارب التشريعي وتطوير الأنظمة والتشريعات الرقابية للأجهزة والمنتجات الطبية وفق أفضل الممارسات العالمية، ومساعدة لدول الناشئة على بناء أنظمتها الرقابية والاستفادة من التجارب المختلفة من أعضاء المنظمة.

وخلال رئاسة المملكة للمنظمة، تمت موافقة الدول الأعضاء على اقتراح المملكة العربية السعودية لتغيير المسمى إلى منظمة عالمية، وذلك لتحقيق المزيد من التجانس والتقارب العالمي مع الجهات والهيئات الرقابية لتعزيز وتطوير الأنظمة الرقابية والتشريعية للأجهزة والمنتجات الطبية لضمان سلامة ومأمونية الأجهزة والمنتجات الطبية في التشخيص والعلاج وغيرها من التطبيقات الطبية وفق أفضل الممارسات العالمية.
المزيد من المقالات