تدريب موظفي الخبر على «لغة الإشارة».. ومسارات للأشخاص ذوي الإعاقة

تدريب موظفي الخبر على «لغة الإشارة».. ومسارات للأشخاص ذوي الإعاقة

الجمعة ٠٤ / ١٢ / ٢٠٢٠
خصصت بلدية محافظة الخبر، موظفين لتعلم لغة الإشارة؛ لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة السمعية، وممن يعانون مشكلات في النطق، بهدف توفير الخدمات البلدية لهم، وسرعة إنجازها؛ وذلك تماشيًا مع إستراتيجيات البلدية المعتمدة، من أجل تسريع الخدمات لذوي الإعاقة.

وكشف رئيس بلدية المحافظة م. سلطان الزايدي، عن الخدمات التي قدّمتها البلدية بجميع أقسامها لذوي الإعاقة، والتي تستهدف خدمتهم لتوفير الوقت والجهد عليهم، من خلال تأهيل موظفين للتعامل معهم، وتعزيز جانب لغة الإشارة لديهم لمرونة التعامل وإيصال الخدمات لهم لتمكينهم من الحصول على الخدمة المطلوبة.


وأشار الزايدي إلى التسهيلات التي اعتمدتها البلدية بشأن ذوي الإعاقة، من خلال توفير خدمة المسار السريع لخدمتهم في سياراتهم، وتوفير رقم اتصال لمساعدة طالبي الخدمة عبر تواجدهم بمركباتهم وتواجد ممرات خاصة، ومواقف بشعار خاص لهم، من خلال إلزام المنشآت.

وأوضح أن من الخدمات المقدمة أيضًا، نظام المنشآت التجارية التي تمت إلزامها لتخصيص ممرات، ومواقف لذوي الإعاقة، مع إصدار نظام عقوبات لمَن يتعدى على المواقف التي خصصت لتلك الفئة، حفاظًا على حقوقهم، وتأكيدًا لأهمية دورهم في المجتمع، ومراعاة ظروفهم.

وعن الخطوة التي بادرت البلدية في البدء بها بتأهيل موظفين للتدرّب على لغة الإشارة، قال م. الزايدي: «نعمل حاليًا على تدريب عدد من منسوبي البلدية من الكوادر العاملة، لنكون حلقة وصل لهم، وتذليل الخدمات أمامهم بحل العقبات، كما تم توفير رقم اتصال، حيث يتيح لطالب الخدمة من ذوي الإعاقة، إمكانية الخروج إليه من قبل موظفينا، لتلبية احتياجه وإيصال جميع المستلزمات دون أدنى صعوبة».

وكانت بلدية محافظة الخبر نفذت حملة على المراكز والمحلات التجارية في المدينة، للتأكد من التزام ملاك المنشآت بتأمين مواقف خاصة لذوي الإعاقة، ولوحات إرشادية وممرات آمنة تسهل من خلالها الدخول والخروج لتلك المرافق، مع ضرورة استخدام الشعار الخاص بهم، على ألا تقل نسبة تلك المواقف عن 5 % من السعة الإجمالية للمواقف.
المزيد من المقالات
x