أرتيتا يؤيد البديل المؤقت لمصابي الارتجاج

أرتيتا يؤيد البديل المؤقت لمصابي الارتجاج

الأربعاء ٠٢ / ١٢ / ٢٠٢٠
أيد ميكيل أرتيتا مدرب أرسنال فكرة وجود بديل مؤقت للاعبين الذين يتعرضون لإصابات في الرأس مثل الارتجاح عندما يخضع اللاعب للعلاج في الملعب.

وسيغيب المدافع ديفيد لويز عن مواجهة الغد أمام رابيد فيينا في الدوري الأوروبي لكرة القدم، حيث يواصل التعافي من إصابة تعرض لها بعد صدام بالرأس مع راؤول خيمنيز مهاجم ولفرهامبتون يوم الأحد الماضي.


وغادر خيمنيز الملعب على محفة وخضع في وقت لاحق لجراحة في الرأس بعد إصابته بكسر في الجمجمة.

واستأنف اللعب بعدها بعشر دقائق وسُمح للويز باستئناف المباراة بعد ربط رأسه بضمادات قبل استبداله بين الشوطين.

وقال أرتيتا للصحفيين اليوم الأربعاء "أنت بحاجة لدقيقتين أو خمس إضافية لفحص شخص ما، ربما نحن بحاجة للتفكير في ذلك. بعد خمس دقائق تحتاج لاتخاذ قرار بمشاركة بديل.

"اللاعب يريد الاستمرار في الملعب ويجب على الطبيب التأكد من كافة الجوانب والاحتمالات للتأكد من سلامته وإمكانية استمراره في الملعب.

"إذا كان لدينا أي شك إضافي فإننا نمنحهم المزيد من الوقت إذا لزم الأمر لكن لا يمكن الأداء بشكل جيد في كرة القدم لمدة عشر أو 15 دقيقة بعشرة لاعبين".

وتعرض أرسنال لانتقادات واسعة النطاق للسماح للويز باللعب لكن النادي دافع عن القرار بالقول "تم مراعاة كافة البروتوكولات الصحية" مع اللاعب الذي لم يظهر أي علامات على وجود ارتجاج في المخ.

وقال أرتيتا إن لويز قد يعود للعب عند مواجهة الغريم اللندني توتنهام هوتسبير متصدر الدوري الممتاز يوم الأحد المقبل، إذا شعر بالراحة عند ضرب الكرة برأسه.

وأضاف أرسنال أن الجرح في رأس المدافع البرازيلي "سيستغرق تعافيه بضعة أيام".

وتابع النادي اللندني في بيان "ستسمر الرعاية الدقيقة للجرح في رأس لويز خلال الأيام المقبلة".

* مصدر قلق أرتيتا

وعن الفريق قال المدرب الإسباني إن المسيرة المتواضعة لفريقه في الدوري الانجليزي مصدر قلق دائم ويحاول الوصول لجذور مشكلة عدم التسجيل في المباريات الكبرى.

ويقبع أرسنال في المركز 14 وخسر أربع مرات في آخر ست مباريات وجاءت ثلاث هزائم بفارق هدف واحد.

وأقر أرتيتا بأن الخسارة 2-1 من ولفرهامبتون واندرارز يوم الأحد تركت "أثرا مريرا" وسيحرص المدرب الإسباني على إجراء تغييرات عند مواجهة الفريق النمساوي في الدوري الأوروبي غدا الخميس.

وأبلغ الصحفيين "أشعر بالقلق حقا بسبب النتائج والفوارق عند خسارة المباريات. عندما نحلل المباريات نسأل عن سبب الهزائم حين تكون المباريات متكافئة جدا. يوجد سبب للفوز أحيانا وسبب للخسارة ولكن يجب أن نتعافى".

وتابع "أحيانا يكون السبب نقص الثقة في لحظات معينة والأهداف المطلوبة للفوز".

وتأهل أرسنال لأدوار خروج المغلوب بالفعل في الدوري الأوروبي بعد أربعة انتصارات.

وأشار إلى أن توماس بارتي بدأ التدريب بشكل منفرد لكنه ليس واثقا من مشاركة لاعب الوسط في قمة شمال لندن.

وستشهد مباراة الخميس استقبال أول فريق من الدوري الانجليزي الممتاز لجماهير في ملعبه وسط جائحة كوفيد-19 بعد السماح بحضور 2000 مشجع.

وقال أرتيتا "من الرائع عودة الجماهير وسيكون الشعور غريبا. أشعر بالأسف لأن آلاف المشجعين يريدون الحضور ولا يمكنهم ذلك".
المزيد من المقالات
x