شحن بعيد المدى للأجهزة الإلكترونية

شحن بعيد المدى للأجهزة الإلكترونية

الثلاثاء ٠١ / ١٢ / ٢٠٢٠
تمكن مجموعة من الباحثين في أمريكا من تطوير تقنية جديدة لشحن الأجهزة الإلكترونية لا سلكيا من غرفة إلى أخرى ومن مسافات بعيدة داخل المبنى.

ووفقا لموقع «تيك إكسبلوريست» العملي، إن باحثين من جامعة «ماريلاند كوليج بارك» الأمريكية بالتعاون مع جامعة «وزليان»، توصلوا إلى تقنية محسنة لتكنولوجيا نقل الطاقة اللا سلكية بعيدة المدى، من دون تركيز حزم الطاقة الضيقة الموجهة، مشيرا إلى أن مفهوم التقنية الجديدة ينطوي على جهاز مضاد الليزر، يمتص الشعاع بشكل متماسك ومثالي للعديد من الفوتونات المضبوطة بدقة، وهو نوع من الليزر الذي يسير معاكسا للزمن الفعلي.


وأنشأ الباحثون جهاز مضاد ليزر، يمكنه استقبال الطاقة من مصدر أكثر انتشارا وشعاع أقل، بين متاهة من الأسلاك للموجات الكهرومغناطيسية لتنتقل عبرها، ثم استخدموا إشعاع موجات كهرومغناطيسية دقيقة «ميكروويف» لنقل الطاقة.

وأرسل الفريق البحثي موجات ميكروويف مع ترددات ومدى ومراحل مختلفة في المتاهة، لقياس كيف تم تحويلها. ووجد الباحثون أن إدخال موجات الميكروويف المختارة بشكل صحيح في المتاهة يمتص نسبة غير مسبوقة من الطاقة تبلغ 99.999 ٪.

وأشار الفريق البحثي إلى أن تقنيتهم لا تزال بحاجة للتطوير قبل بدء استخدامها في المكاتب اللا سلكية والمكاتب من دون قابس كهربائي.
المزيد من المقالات