مبادرة لزيادة الملتحقين برياض الأطفال إلى 95 %

مبادرة لزيادة الملتحقين برياض الأطفال إلى 95 %

الأربعاء ١٨ / ١١ / ٢٠٢٠
أكدت دراسات أجريت في علم الدماغ والأعصاب أهمية مرحلة الطفولة المبكرة، التي تُعرف بأنها الفترة ما بين سن الثالثة وسن الثامنة، حيث توضع فيها أساسيات التنمية البدنية والاجتماعية والعاطفية والذهنية، وتتطور هذه المهارات بشكل متزامن وبصورة متداخلة ومترابطة فيما بينها، ويعتمد التطور في كل مرحلة على القدرات التي حققها الطفل في المرحلة السابقة، ولذا حرصت المملكة دائمًا على تعليم الفرد منذ نشأته، وتطويره وتوفير الكثير من الفرص له في عدة مجالات، ورعاية الموهوبين من الطلاب والطالبات، حيث أشارت آخر إحصائية تابعة لهيئة الإحصاء السعودية، إلى أن هناك أكثر من 5 ملايين طالب وطالبة تلقوا تعليمهم من المرحلة التمهيدية وحتى الثانوية، كما أن هناك مبادرات متخصصة بمرحلة الطفولة المبكرة من وزارة التعليم، أهمها مبادرة تُعنى بتطوير رياض الأطفال، والتوسّع بخدماتها لتشمل جميع مناطق المملكة، والتي من أهم أهدافها رفع نسبة التحاق الأطفال في رياض الأطفال من 17 % إلى 95% في عام 2030.

المزيد من المقالات