إصابة ثالثة بفيروس كورونا في المنتخب المصري

إصابة ثالثة بفيروس كورونا في المنتخب المصري

الأربعاء ١٨ / ١١ / ٢٠٢٠
كشف الاتحاد المصري لكرة القدم، عن وجود إصابة ثالثة في صفوف منتخب الفراعنة بفيروس كورونا، بعد محمد صلاح ومحمد النني، نجمي ليفربول وآرسنال على الترتييب.

وأصبح أحمد حسن (كوكا) ثالث المصابين بكورونا بين لاعبي منتخب مصر بعدما كشف الاتحاد المصري لكرة القدم عن إيجابية اختباره، فضلا عن إيجابية المسحة الجديدة لمحمد صلاح ومحمد النني اليوم الأربعاء.


وكتب الاتحاد المصري في صفحته على فيسبوك أن البعثة العائدة من توجو اليوم الأربعاء خضعت لمسحات وجاءت كلها سلبية باستثناء كوكا وشادي الجيلاني المنسق الإعلامي ومحمد عبده مدلك الفريق.

وبات كوكا، الذي شارك خلال الفوز 3-1 على توجو أمس الثلاثاء وخرج قبل مرور ساعة من اللعب، ثالث لاعب في تشكيلة مصر يصاب بكورونا بعد زميليه صلاح مهاجم ليفربول والنني لاعب وسط أرسنال.

وقال الاتحاد اليوم إن صلاح أجرى مسحة جديدة للكشف عن كوفيد-19 الا أن نتيجتها جاءت ايجابية، كما أجرى النني أيضا مسحة ثانية أكدت نتائجها ايجابية حالته.

وأضاف الاتحاد: "تتم متابعة حالتهما أولا بأول بمعرفة محمد فضل عضو اللجنة الخماسية لإدارة الاتحاد رئيس بعثة المنتخب العائدة من توجو ومحمد أبو العلا طبيب المنتخب".

ونشر مصطفى محمد مهاجم مصر صورة على تويتر أثناء المشاركة بدلا من كوكا أمام توجو وكتب "أتمنى لك سرعة الشفاء يا صديقي".

وغاب صلاح عن مباراتي مصر أمام توجو بسبب كورونا، بينما شارك النني في المباراة الأولى ثم كشفت الفحوص إصابته ليغيب عن مباراة الإياب.

وفازت مصر بالمباراتين وباتت على أعتاب التأهل لكأس الأمم الأفريقية المقرر إقامتها في الكاميرون عام 2022.

ولدى مصر ثماني نقاط في صدارة المجموعة السابعة وتتقدم بفارق الأهداف على منتخب جزر القمر صاحب المركز الثاني، ثم تملك كينيا ثلاث نقاط وأخيرا توجو بنقطة وحيدة. ويتأهل أول فريقين إلى النهائيات.

وتلعب مصر خارج أرضها أمام كينيا في الجولة الخامسة في مارس المقبل ثم تستضيف جزر القمر بعدها بأيام.

المزيد من المقالات
x