أمير الشرقية: الأنظمة والتعليمات تؤكد دائما على حقوق الإنسان

أمير الشرقية: الأنظمة والتعليمات تؤكد دائما على حقوق الإنسان

الأربعاء ١٨ / ١١ / ٢٠٢٠
• صون ذات الإنسان وتحقيق العدل له ركيزة أساسية في نهضة الأمم

التقى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بمكتبه بديوان الإمارة اليوم (الأربعاء) ،عبدالعزيز بن عبدالله الخيال نائب رئيس هيئة حقوق الإنسان ، يرافقه مدير فرع هيئة حقوق الإنسان بالمنطقة الشرقية نوال بنت رفعت البواردي.



وأكد سموه في مستهل اللقاء أن الشريعة الإسلامية والأنظمة جاءت حافظةً لحقوق الإنسان، مؤكدةً على قيام الدولة بكل ما من شأنه حفظ كرامة الإنسان، وصون ذاته، ورعايته، وتنمية قدراته، إيماناً منها بأن بناء الإنسان الركيزة الأولى في بناء الدولة، ونهضتها، مشيراً سموه لأهمية العمل على تعريف كافة الجهات بما تضمنته الأنظمة وتحديثاتها من فصول ومواد أكدت على معايير حقوق الإنسان في تقديم الخدمات، وتحسينها، ضمن الرؤية الإصلاحية الشاملة التي يقودها خادم الحرمين الشريفين بمتابعة من سمو ولي العهد -يحفظهما الله-، مبيناً ضرورة العمل على فتح قنوات التواصل مع المجتمع، واستقبال مرئياتهم حيال تطبيق الأنظمة ذات الصلة بحقوق الإنسان، والوفاء بالمتطلبات الأساسية وتحقيق العدل، في ضوء الأنظمة والتعليمات، متمنياً سموه لمنسوبي الهيئة التوفيق.
المزيد من المقالات