«القيادة» تهنئ ملك المغرب ورئيس لاتفيا بذكرى الاستقلال

الملك وولي العهد يهنئان سلطان عمان باليوم الوطني

«القيادة» تهنئ ملك المغرب ورئيس لاتفيا بذكرى الاستقلال

الثلاثاء ١٧ / ١١ / ٢٠٢٠
بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، برقية تهنئة، لملك المملكة المغربية، الملك محمد السادس، بمناسبة ذكرى استقلال بلاده. وأعرب الملك المفدى، عن أصدق التهاني وأطيب التمنيات بالصحة والسعادة له، ولحكومة وشعب المملكة المغربية الشقيق، اطراد التقدم والازدهار.

وبعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية تهنئة، لملك المملكة المغربية، الملك محمد السادس، بمناسبة ذكرى استقلال بلاده. وعبر سمو ولي العهد، عن أطيب التهاني وأصدق التمنيات بموفور الصحة والسعادة له، راجيا لحكومة وشعب المملكة المغربية الشقيق، المزيد من التقدم والازدهار.


وبعث خادم الحرمين الشريفين، برقية تهنئة، للسلطان هيثم بن طارق، سلطان عُمان، بمناسبة ذكرى اليوم الوطني لبلاده. وأعرب الملك المفدى، عن أصدق التهاني وأطيب التمنيات بالصحة والسعادة له، ولحكومة وشعب سلطنة عُمان الشقيق اطراد التقدم والازدهار. وأشاد - أيده الله - بتميز العلاقات الأخوية التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين، والتي يسعى الجميع لتعزيزها وتنميتها في المجالات كافة.

وبعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية تهنئة، للسلطان هيثم بن طارق، سلطان عُمان، بمناسبة ذكرى اليوم الوطني لبلاده. وعبر سمو ولي العهد، عن أطيب التهاني وأصدق التمنيات بموفور الصحة والسعادة له، راجيا لحكومة وشعب سلطنة عُمان الشقيق، المزيد من التقدم والازدهار.

كما بعث خادم الحرمين الشريفين، برقية تهنئة، لرئيس جمهورية لاتفيا، إيجيلس ليفيتس، بمناسبة ذكرى استقلال بلاده. وأعرب الملك المفدى، عن أصدق التهاني وأطيب التمنيات بالصحة والسعادة له، ولحكومة وشعب جمهورية لاتفيا الصديق، اطراد التقدم والازدهار.

وبعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية تهنئة، لرئيس جمهورية لاتفيا، إيجيلس ليفيتس، بمناسبة ذكرى استقلال بلاده. وعبر سمو ولي العهد، عن أطيب التهاني وأصدق التمنيات بموفور الصحة والسعادة له، راجيا لحكومة وشعب جمهورية لاتفيا الصديق، المزيد من التقدم والازدهار.
المزيد من المقالات
x