استقرار النفط مع تجاذب السوق بين الإغلاقات وآمال اللقاح

استقرار النفط مع تجاذب السوق بين الإغلاقات وآمال اللقاح

الثلاثاء ١٧ / ١١ / ٢٠٢٠
أغلقت أسعار النفط بلا تغير يذكر اليوم الثلاثاء، مع تجاذب السوق بين مخاوف من أن إجراءات العزل العام لمكافحة موجة جديدة من الإصابات بفيروس كورونا قد تلحق ضررا بالطلب في الأجل القصير، وآمال في لقاح واحتمال تشديد أوبك+ سياستها للإمدادات.

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول منخفضة سبعة سنتات، أو 0.2 بالمائة، لتسجل عند التسوية 43.75 دولار للبرميل.


وارتفعت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط تسعة سنتات، أو .2 بالمائة، لتبلغ عند التسوية 41.43 دولار للبرميل.

وقلصت سوق النفط خسائرها الأولية في الدقائق الخمس عشرة الأخيرة للتعاملات بعد أن قال جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي إن البنك المركزي الأمريكي ملتزم "باستخدام كل أدواتنا لدعم التعافي طوال الفترة اللازمة لحين انجاز المهمة على ما يرام".
المزيد من المقالات
x