صخرة وحشية تقترب من الأرض

صخرة وحشية تقترب من الأرض

الجمعة ١٣ / ١١ / ٢٠٢٠
كشفت ناسا أن كويكبا وصفته سابقا بأنه «خطير»، سيمر قرب الأرض اليوم السبت، مبينة أنها ستراقبه عن كثب أثناء مروره.

ويعرف الكويكب باسم 2020 ST1، وهو صخرة «وحشية» تمر حاليا عبر النظام الشمسي، ويصل طول الكويكب إلى 350 مترا، ما يجعله أطول بثلاث مرات من ملعب كرة القدم. ووفقا لملاحظات وكالة ناسا، فإن صخرة الفضاء العملاقة تسير بسرعة 8.1 كيلومتر في الثانية، أو أكثر من 29 ألف كيلومتر في الساعة. ويصل الكويكب إلى أقرب نقطة له من الأرض اليوم.


وتظهر خدمات المراقبة التابعة لـ«ناسا» أن الكويكب سيمر بأكثر من 19 ضعف المسافة بين الأرض والقمر، أو أكثر من سبعة ملايين كيلومتر. ومع ذلك، تعتقد أن الكويكب يمكن أن يكون «خطيرا».

ويشير مصطلح «أجرام كامنة الخطر» إلى الكويكبات أو المذنبات القريبة من الأرض التي لديها مدارات تدنو من كوكب الأرض بمسافات قريبة جدا.
المزيد من المقالات
x