رصد مخالفة «المسارات المحددة» آليا غدا

رصد مخالفة «المسارات المحددة» آليا غدا

الثلاثاء ١٠ / ١١ / ٢٠٢٠
تبدأ الإدارة العامة للمرور غدا، تطبيق الرصد الآلي لمخالفة عدم الالتزام بحدود المسارات المحددة على الطرق في كل من الرياض والدمام وجدة، ويأتي ذلك سعيا لتعزيز إجراءات السلامة المرورية على الطرقات بما يعكس الوعي بتعليمات السير، «اليوم» استطلعت ما يسبق هذا الرصد من عدم وجود الخطوط الصفراء التي يجب أن يلتزم بها قائد المركبة،،،

تطبيق الأنظمة



أوضح أمين عام لجنة السلامة المرورية بالمنطقة الشرقية وأمين عام جائزة السائق المثالي عبدالله الراجحي، أن دور اللجنة في المنطقة هو التقليل من الحوادث والوفيات والإصابات البليغة، وفيما يخص مخالفة عدم الالتزام بالمسارات المحددة على الطريق، أولا نشكر إدارة المرور على حرصها الدائم على سلامة أفراد المجتمع من خلال تطبيق الأنظمة التي ستحد كثيرا من القيادة المتهورة على الطرقات، وهنا لا بد من وضوح الخطوط حتى تتم مخالفة من يتجاوزها ولا أعتقد أن شركاءنا في النجاح في إدارة المرور سيغفلون هذا الجانب، وأن اللجنة لها العديد من الأعمال التي ترفع من مستوى الوعي المروري لدى كافة شرائح المجتمع من خلال برامجها التوعوية ذات الطابع المشوق حيث حرصنا في اللجنة أن نخلق المتعة والتشويق في برامجنا عن طريق المحاكاة وكذلك المسابقات التي من شأنها رفع الكم المعرفي لدى الحضور بكافة الأعمار وفي نفس الوقت يجدون المتعة.

توضيح المسارات

وذكر المواطن صالح بوهليل أن تلك القرارات والأنظمة المرورية تأتي تباعا مما يعكس ويترجم على أرض الواقع الحرص على سلامة المجتمع وحفظ النفس وتنظيم آلية المرور بشكل دوري وحثيث، وكان آخرها الرصد الآلي لمخالفة عدم الالتزام بحدود المسارات وهذا مجهود يذكر للإدارة العامة للمرور، وناشد الإدارة بالتنسيق مع الجهات ذات الاختصاص بالعمل على توضيح تلك المسارات حيث يوجد الكثير من الشوارع بدون تخطيط للمسارات أو لوحات إرشادية لذلك، مما يضمن تنفيذ هذا النظام على أكمل وجه وتحقيق الهدف المرجو منه.

طريق طوارئ

وذكر المواطن محمد المطيري، أنها خطوة موفقة، مبينا أن من يستخدم المسار الجانبي بما يسمى «الكتف» الجهات المختصة والطوارئ ومنها سيارات الإسعاف ودوريات الأمن من الشرطة والمرور وأمن الطرق، واستخدامه من قبل سالكي الطريق قد يؤدي إلى تأخير إنقاذ حياة الآخرين، وينبغي على الجهة المختصة العمل على إعادة توضيح المسار باللون الأصفر الغامق وإضافة لوحة إرشادية بهدف توعية سالكي الطريق.

تقنية ليلية

وطالب المواطن محمد الجعفري بضرورة وجود تقنية لإيضاح اللون الأصفر بالشوارع ليلا لكل من يقود المركبة حيث تشكل الطرق السريعة خطورة كبيرة بسبب وجود المنحنيات الكثيرة، إلا أنه بمجرد إضاءة مصابيح السيارة يصبح الطريق واضحا إلى حد ما، مبينا أنه يجب تخطيط الطرق وتأهيلها قبل التخطيط.

حملات توعوية

وأكد المواطن نايف العسوم ضرورة تهيئة كافة الشوارع التي سوف يفعل فيها تطبيق الرصد الآلي، مضيفا أنه لاحظ وجود حملات توعوية عبر وسائل التواصل حول ذلك الشأن، إلا أنه طالب بإيضاح ذلك على أرض الواقع والعمل على إعادة رسم تلك الخطوط لتكون أكثر وضوحا لدى قائد المركبة.
المزيد من المقالات