النصر يطارد الفوز الأول أمام القادسية

الفتح يختبر صدارته بالشباب.. والأهلي يسعى لمداواة جراحه بالعين

النصر يطارد الفوز الأول أمام القادسية

الجمعة ٠٦ / ١١ / ٢٠٢٠
تختتم، اليوم السبت، منافسات الجولة الرابعة «جولة لنلهم العالم بقمتنا» لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وذلك بإقامة ثلاث مباريات، يلتقي في الأولى العين والأهلي، وفي الثانية الفتح والشباب، وفي الثالثة النصر والقادسية.

العين


vs

الأهلي

يتطلع الأهلي إلى استعادة توازنه والعودة بالعلامة الكاملة عندما يحل ضيفًا على العين في اللقاء الذي يجمعهما عصرًا على ملعب مدينة الملك سعود الرياضية بالباحة.

وتلقى العين الأخير بدون نقاط ثلاث هزائم متوالية أمام الهلال والاتفاق والفتح على الترتيب، بينما يملك الأهلي السابع 6 نقاط جمعها من الفوز على الباطن والوحدة في أول جولتين قبل أن يخسر موقعة الديربي أمام جاره الاتحاد.

ويأمل العين الذي قدّم مستويات جيدة في جميع مبارياته السابقة، رغم الخسارة فيها، إلى تسجيل فوزه الأول أو على الأقل الخروج بنقطة تمنحه دفعة معنوية لمواصلة العمل الفني بقوة في الفترة المقبلة.

أما الأهلي الذي تلقى خسارتين أمام النصر في كأس الملك والاتحاد في الديربي، فما زال بعيدًا كل البعد عن مستواه المعروف، ويحاول مصالحة جماهيره والعودة مجددًا لسكة الانتصارات للبقاء في صلب المنافسة على مراكز المقدمة.

يدخل الفتح اختبارًا صعبًا عندما يواجه الشباب على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية بالأحساء في مباراة متكافئة ومهمة لكلا الفريقين اللذين يتساويان في النقاط.

ويحتل الفتح المركز الأول برصيد 7 نقاط وبفارق الأهداف عمّن يليه، بعدما حقق الفوز على النصر والعين في الجولتين الأولى والثالثة، والتعادل مع الاتحاد في الجولة الثانية، بينما يحتل الشباب المركز الرابع بنفس الرصيد النقطي عقب فوزه على أبها والنصر في الجولتين الأولى والثالثة والتعادل مع الرائد في الجولة الثانية.

ورغم إدراك الفتح لقوة الشباب إلا أنه يطمح للفوز عليه، والبقاء في الصدارة خصوصًا أن صفوفه ستشهد عودة الجزائري سفيان بن دبكة، وربما تشهد عودة المدافع المغربي مروان سعدان الذي أجرى عملية في الأنف بعد إصابته في الجولة الثانية.

وفي المقابل يحاول الشباب إلحاق الخسارة الأولى بمضيفه والعودة بالنقاط الثلاث خصوصًا أنه يملك أسماء مميّزة في كافة الخطوط ولديها القدرة على ترجيح كفة الفريق متى ما تم توظيفها بالشكل السليم.

النصر

vs

القادسية

يبحث النصر عن فوزه الأول في الدوري عندما يستقبل القادسية على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، في مباراة مهمة للفريقين، لاسيما النصر الذي سجّل أسوأ بداية له في دوري المحترفين.

ويدخل النصر الرابع عشر، المباراة بدون رصيد نقطي بعدما تلقى ثلاث هزائم متتالية أمام الفتح والتعاون والشباب، في الوقت الذي يملك فيه القادسية السادس 6 نقاط جمعها من 3 مباريات فاز في مباراتين أمام ضمك والتعاون وخسر في واحدة أمام الوحدة.

وعانى النصر كثيرًا بسبب الإصابات العضلية التي طالت أبرز نجومه قبل أن يتفشى فيروس كورونا في أعضاء الفريق، سواء كانوا لاعبين أو أجهزة فنية أو إدارية، وهذه الإصابات المختلفة أثّرت على مستوياته ونتائجه. ومع أن النصر سيفتقد لتسعة لاعبين ما زالوا في الحجر الصحي وبعض اللاعبين الآخرين الذين لم تكتمل جاهزيتهم بعد عودتهم من الإصابة إلا أنه سيدخل المباراة برغبة الفوز فقط بحثًا عن أول ثلاث نقاط قبل فترة التوقف التي سيعود بعدها جميع اللاعبين.

وفي الجانب الآخر، يطمح القادسية في استغلال ظروف مضيفه، ومواصلة مستوياته الجيدة التي قدّمها في مبارياته الماضية للخروج بنتيجة إيجابية يحسّن من خلالها موقعه في سلّم الترتيب.
المزيد من المقالات
x