كورونا تكبد الرياضيين الألمان خسائر عديدة

كورونا تكبد الرياضيين الألمان خسائر عديدة

الأربعاء ٠٤ / ١١ / ٢٠٢٠
تكبد كبار الرياضيين الألمان خسائر تقدر بستة ملايين يورو، في عام 2020 بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد 19-، وذلك وفقا لدراسة أجرتها الجامعة الرياضية في كولون وتم نشرها اليوم الأربعاء.

وسيقل الدخل الشهري لـ466 عضوًا حاليًا في الفرق الأولمبية وذوي الاحتياجات الخاصة، بنسبة 25 %، بحيث يصل إلى 1287 يورو.


وبشكل عام انخفض الدخل الإجمالي للشباب وكبار الرياضيين بمقدار 335 يورو شهريًا (-17%) مقارنة بعام 2019 وفقًا لمسح أجرته مؤسسة" دويتش سبورتهيلف" والمعهد الاتحادي لعلوم الرياضة.

وعانى 32% من الرياضيين، على وجه الخصوص، من خسائر في الإيرادات من المسابقات مثل مبيعات التذاكر والجوائز المالية.

ووفقا للدراسة، انخفض الدخل من عقود الرعاية بنسبة 22% لجميع الرياضيين، و 38% بالنسبة للفرق الأولمبية وأولمبياد المعاقين.

وقال كريستوف بروير مدير الدراسة: "تظهر نتائجنا الاثار الواسعة لتأثير كورونا على الوضع المالي لكبار الرياضيين الألمان".

وأضاف: "الخسائر كبيرة ومأساوية للرياضيين المشاركين في الأولمبياد وأولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة".

ومع حلول عام 2021، على الرياضيين في الفرق الأولمبية وذوي الاحتياجات الخاصة، أن يتوقعوا انخفاضًا إضافيًا في الدخل بمقدار 600 يورو شهريا في المتوسط.
المزيد من المقالات
x