20 ألف موقف ذكي.. ومنظومة رقمية للخدمات بالشرقية

افتتاح مركز الملك عبدالله الحضاري منتصف 2021.. ودعم صغار المستثمرين

20 ألف موقف ذكي.. ومنظومة رقمية للخدمات بالشرقية

الخميس ٢٩ / ١٠ / ٢٠٢٠
اطلع أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، على سير خطة تنفيذ مشروع مركز الملك عبدالله الحضاري في الواجهة البحرية بالدمام، الذي يخدم الجانب الاجتماعي والاقتصادي والثقافي الخدمي، ويحاكي الثقافات المحلية والإقليمية، والدولية، في نسيج متكامل، ليكون رمزًا ومعلمًا سياحيًا يحمل الهوية التعريفية للمركز.

شرح موجز


واستمع م. الجبير، خلال جولته التفقدية للمشاريع التنموية والبرامج التي تنفذها الأمانة في حاضرة الدمام، أمس، لشرح موجز عن مكونات المشروع، قدمه وكيل الأمين للتعمير والمشاريع م. عصام الملا، والذي يقام على مساحة 250 ألف متر مربع، والمزمع افتتاحه منتصف 2021، ويضم صالات متعددة الأغراض، ومتاحف وناديا علميا وثقافيا ومكتبة عامة ومسرحا مفتوحا ومناطق تسوق ومسرحا مغطى وصالات صغيرة وكبيرة.

مراحل المشروع

وعن مراحل المشروع، قال الملا إنه مر بعدة مراحل، كانت الأولى تهيئة البنى التحتية والردم، بالإضافة إلى الأعمال البحرية التي انتهت بالكامل، وبدأت أعمال إنشاء المركز كمبنى متكامل، وتحيط بالمركز مواقع استثمارية ستطرح قريبًا عن طريق الأمانة ويتم الآن عمل دراسة استثمارية عن طريق شركات متخصصة لطريقة طرحها واستثمارها.

إرث حضاري

وتابع إنه يتم حاليا الانتهاء من الأعمال التكميلية في الواجهات والتشطيبات الداخلية، مشيرًا إلى أن المركز يعتبر الأول من نوعه في المنطقة والوجهة الحضارية التي تعنى بتراث المنطقة الشرقية وتجسد إرثها الحضاري، ويتميز بطراز معماري مختلف.

عرض مرئي

عقب ذلك، استعرض م. الجبير والمستشار العام لوزير الشؤون البلدية والقروية إيهاب الحشاني، والمشرف العام لدعم وتمكين الأمانات بوزارة الشؤون البلدية والقروية م. عبدالله بن سعيد، أبرز الإنجازات والتحديات والبرامج التي تنفذها الأمانة، وذلك من خلال عرض مرئي، تناول أبرز التجارب التي تنفذها الأمانة في الاستدامة المالية، وتصدرت وكالة الاستثمارات بالأمانة أمانات المملكة في منظومة الاستثمارات والاستدامة المالية.

منظومة رقمية

ويتضمن المشروع إنشاء 20 ألف موقف ذكي ومنظومة رقمية للخدمات كالتطبيقات والبوابات ومركز التحكم والسيطرة، إضافة إلى مشاريع دعم صغار المستثمرين من خلال مبادرة «صنعة» والتي تنفذها الأمانة بالتعاون مع الغرفة التجارية بالمنطقة الشرقية، بهدف دعم الشباب في المقام الأول.

أرض وقرض

فيما تم استعراض المشروع النموذجي الأول على مستوى المملكة وهو مبادرة أرض وقرض بالتعاون مع وزارة المالية ممثلة بصندوق دعم المنشآت، ومركز التخصيص الوطني، على مساحة 70 ألف متر مربع، ومبادرة وزارة الرياضة في حدائق البلديات والتي تهدف لتطوير أنشطة رياضية نموذجية من أجل تشغيل وتفعيل الحدائق وبما يؤدي إلى زيادة المشاركة الرياضية، وكذلك أبرز التحديات التي تواجهها الأمانة في الفترة المقبلة، وأبرز مشاريعها وبرامجها التنموية خلال الفترة الحالية والمستقبلية.

تنمية متوازنة

وقدم وكلاء الأمانة والإدارات المعنية بالأمانة أبرز البرامج والمبادرات والمشاريع والأعمال التي تنفذ بالمنطقة، واستعرض وكيل الأمين للتعمير والمشاريع م. عصام الملا، أسس ومبادئ عمل الأمانة والمبادرات التي تشارك فيها، موضحًا أن الأمانة تحرص على تحقيق تنمية متوازنة في مدن المنطقة من خلال المواءمة بين متطلبات وأهداف عدد من الإستراتيجيات والخطط المحركة ومنها رؤية المملكة 2030 والمخطط الهيكلي للمنطقة الشرقية 1450 وإستراتيجية النقل الشامل 2044 وإستراتيجية تصريف مياه الأمطار، هذا بالإضافة إلى إستراتيجية الوصول الشامل والمؤشرات الحضرية الصادرة عن المرصد الحضري، وأهداف التنمية المستدامة، وأنسنة المدن التي تتوافق مع برنامج جودة الحياة.

خرائط إلكترونية

عقب ذلك، استعرض وكيل الأمين للخدمات م. زياد مغربل، أبرز الإنجازات والنتائج في مجال النظافة وإزالة الأنقاض، ومتابعة جهود الرقابة الصحية في حاضرة الدمام، بالإضافة إلى البرامج التي نفذتها الأمانة من تركيب أجهزة تعقب على أكثر من 500 مركبة وآلية يتم إدارتها وتعقب حركة مسارها إلكترونيًا، وأكثر من 12 ألف حاوية يتم التأكد ومتابعة عملية تفريغها يوميًا على خرائط إلكترونية والمتابعة الميدانية لها وربطها بأنظمة المتابعة، وكذلك تطوير منظومة إلكترونية للرقابة والمتابعة الدورية من خلال المختصين والجولات الميدانية للتأكد من المعالجة بعد رصدها ورفعها إلكترونيا، بالإضافة إلى الرصد الميداني وتحديد مناطق الرمي العشوائي بالخرائط إلكترونيًا، وتسريع عملية رفعها وأتمتة عمليات ضبط المخالفين.

رقابة صحية

وتحدث م. مغربل عن أبرز الإنجازات والنتائج في مجال الرقابة الصحية، ومنها مبادرة العربات المتنقلة، والمختبر المركزي المتنقل، وكذلك برنامج إعادة التدوير، وبرنامج إماطة، ونشر ثقافة الوعي بين مختلف شرائح المجتمع، وبرنامج حفظ بيوت الله، من خلال التعقيم والتطهير، وبرامج المحافظة على البيئة البحرية ودعم الأسر المنتجة.

تطبيقات إلكترونية

بعدها، قدم وكيل الأمين المساعد للتعمير والمشاريع م. مازن بخرجي، أهم التطبيقات الإلكترونية التي وفرتها الإدارة العامة للتخطيط العمراني، ومن أهمها تطبيق «مدينتي»، بالإضافة إلى 15 تطبيقًا إلكترونيًا خاصًا بخدمات نظم المعلومات الجغرافية.

حوكمة الأداء

بعدها استعرض مدير عام الشؤون الإدارية والمالية محارب الملعبي، حوكمة الأداء المالي، والتحول الرقمي في إنجاز المعاملات، كما استعرض وكيل الأمين للاستثمارات وتنمية الإيرادات م. حمدان العرادي، أهم الإنجازات في مجال الاستثمار من حيث نمو الإيرادات بواقع 56% والتحول الرقمي في أعمال الإدارة، بنسبة فاقت 80% وتضاعف عدد الفرص الاستثمارية المطروحة بنسبة 300% وتنفيذ أكثر من 30 ألف زيارة ميدانية بحملة الامتثال.

رقابة ذكية

عقب ذلك، استعرض مدير عام الإدارة العامة للتقنية نائل الحقيل، أبرز الخدمات الإلكترونية التي قدمتها الأمانة سواء على مستوى المستفيدين من خارج الأمانة، أو منسوبي الأمانة، كما تطرق إلى مشروع الرقابة الذكية والتي تأتي استمرارا لعملية التحول الرقمي بالأمانة، بهدف تعزيز أنظمة المراقبة في الأسواق والمناطق التجارية والمشاريع باستخدام الذكاء الاصطناعي، والتي تساهم في تحسين المخرجات ورفع مؤشرات الأداء.
المزيد من المقالات
x