جمعة النصر.. خسائر الحوثيين بالجملة

جمعة النصر.. خسائر الحوثيين بالجملة

الجمعة ٢٣ / ١٠ / ٢٠٢٠
تلقى الحوثيون هزائم معنوية ومادية ثقيلة، أمس الجمعة، بمقتل وإصابة العشرات في صعدة، إلى جانب تدمير قوات التحالف العربي طائرة بدون طيار «مفخخة» أطلقتها الميليشيات الإرهابية لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين بالمنطقة الجنوبية.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف «تحالف دعم الشرعية في اليمن» العقيد الركن تركي المالكي: تمكنت قوات التحالف المشتركة، أمس الجمعة، من اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار «مفخخة» أطلقتها الميليشيات الحوثية الإرهابية بطريقة ممنهجة ومتعمّدة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين بالمنطقة الجنوبية.


على صعيد متصل، قُتل وأصيب مسلحون من ميليشيات الحوثي الانقلابية في قصف مدفعي شنّه الجيش اليمني في منطقة مران بمحافظة صعدة، معقل المتمردين المدعومين من إيران.

وقال قائد اللواء الثالث عاصفة، اللواء محمد العجابي: إن وحدات من اللواء تابعة للجيش اليمني قصفت بقذائف المدفعية تجمعات وآليات للميليشيات في تلة «الشتيفي» في مران التابعة لمديرية حيدان بغرب صعدة.

وأضاف القائد العسكري اليمني، في تصريح بثته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية «إن القصف أسفر عن تدمير أسلحة ومعدات ثقيلة تابعة للمتمردين الحوثيين في الموقع المستهدف».

وذكر قائد اللواء الثالث عاصفة أن تحصينات لميليشيات الحوثي تم تدميرها في القصف إلى جانب مقتل وإصابة عدد من عناصرها في الموقع.

من جهة أخرى، قال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، أمس الجمعة: إنّ التحركات الإيرانية الأخيرة كشفت بوضوح حقيقة المعركة التي تدور في اليمن منذ خمسة أعوام.

وأوضح الوزير الإرياني في تصريح لوكالة (سبأ) الرسمية، أنّ الأحداث أكدت أنّ الحكومة والجيش والشعب اليمني بدعم وإسناد من تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة في اليمن يخوضون معركة تاريخية فاصلة في الدفاع عن الأرض والهوية، والتصدي للمخطط التوسعي الإيراني بخلفياته التاريخية والعنصرية، وسياسات نشر الفوضى والإرهاب بالمنطقة.‏

ودعا الإرياني بقية دول وشعوب المنطقة العربية إلى عدم الاكتفاء بموقف المتفرج، مما يحدث في اليمن من عدوان إيراني واضح وصريح، وإدراك طبيعة التحديات وحجم المخاطر المحدقة بأمتنا وحضارتنا وتاريخنا، والوقوف في وجه الخطر الذي يتهددنا جميعًا، ويهدد الأمن والسلم الإقليمي والدولي.
المزيد من المقالات